الرئيسية / توريزم نيوز / مركز الأهرام يبحث الخروج من حالة الاضطراب الثقافي العالمي

مركز الأهرام يبحث الخروج من حالة الاضطراب الثقافي العالمي

الاغتراب - الثقافى - الاهرام - دراسة

مركز الأهرام بالتعاون مع الفكر العربي يعقدان ندوة ” نحو نموذج ثقافي جديد”

 

عقد مركز الأهرام للدراسات السياسية والاستراتيجية بالتعاون مع مؤسسة الفكر العربي ندوة بعنوان “نحو نموذج ثقافي عربي جديد في عالم متحول”، واستهدفت الندوة إجراء مناقشة أولية انطلاقا من كتاب أفق السنوي الأخير الذي حمل نفس عنوان الندوة.

وافتتح الندوة الدكتور وحيد عبد المجيد مدير مركز الأهرام للدراسات السياسية والاستراتيجية،  والدكتور هنري العويط  المدير العام لمؤسسة الفكر العربي ، وبدأت الندوة بعرض فيلم قصير عن كتاب أفق السنوي، وبدأ الدكتور وحيد كلمته مؤكدا على أن أهمية هذه الندوة  التي تأتي في ظل اضطراب ثقافي عالمي، كما أنها تثير أسئلة حول ما يمكن بلورة نموذج ثقافي عربي، وهو ما تهدف إليه الورشة من صياغة أولية لهذا النموذج الذي يمكن أن يبني عليه في مناقشات تالية، ونوه الدكتور وحيد إلى تزايد أهمية عقد هذه الندوة بالنظر بان هناك اتجاه قوي إلى عقد قمة ثقافية عربية كانت مؤسسة الفكر العربي قد بادرت بالدعوة إليها مع منظمة الاليكسو والإدارة الثقافية بجامعة الدول العربية.

وأكد الدكتور وحيد إلى أن كتاب أفق يطرح قضية التحولات الثقافية التي تحدث في العالم وموقع الفكر العربي فيها، كما يقدم الكتاب عدد من الإسهامات الهامة والمفيدة التي يمكن الانطلاق منها لتحديد ملامح أساسية لـ نموذج ثقافي عربي تنويري يثمل إطارا عاما واسعا يعبر عن التعدد الفكري والتنوع الثقافي، ويبلور المشتركات الفكرية والثقافية.

كما نوه الدكتور وحيد إلى ضرورة تحديد مفهوم البراديغم الثقافي في ضوء المستجدات المعرفية والنقدية، حيث استخدم البراديغم كتيار ثقافي عام. كما تسال حول هل توجد إمكانية لهذا البراديغم أن يتطور ويخرج للنور؟، وهل يسمح الوضع العربي الأن بمناقشة مثل هذه القضية؟، وما هي المتطلبات اللازمة لبدء حوار عربي حوله؟ وما هي المرجعيات الثقافية والفكرية التي يمكن يرتكز عليها؟، وما هي القيم الأساسية التي يتبناها؟، واكد الدكتور وحيد أننا لا نتحدث عن موضوع نظري، بل ما يمكن أن نقدمه إلى المستقبل العربي في شكل نموذج ثقافي عربي يتطور تدريجيا.

فيما بدأ الدكتور هنري كلمته بالترحيب بالضيوف ونقل ترحيب رئيس مؤسسة الفكر العربي صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل، وبدأ الدكتور هنري الحديث عن الكتاب خلفية هذه الندوة لعرضه ومناقشته، بتحديد موقعه في منظومة منشورات مؤسسة الفكر العربي، وبذكر الدواعي التي حدت بها إلى اختيار موضوعه، حيث أكد الدكتور هنري أن مؤسسة الفكر العربي يتجلى اهتمامها بالثقافة من خلال برنامجها حضارة واحدة التي تعني في إطاره بتعريب باقة منتقاة من الكتب التراثية والمعاصرة ، المنشورة بعدة لغات أجنبية، ومن أكثرها شهرة سلسلة تقارير أوضاع العالم.

كما نوه الدكتور هنري على إصدار المؤسسة التقرير العربي السنوي للتنمية الثقافية الذي دأبت المؤسسة على إصداره بداية من عام 2008، الذي يحظى بترحيب حار في مختلف الأوساط المعنية، كما أكد على أنه نظرا إلى الإقبال المتنامي على قراءة دورية أفق أطلقت المؤسسة هذه النشرة في صيغتين ورقة شهرية وأخرى إلكترونية أسبوعية، ثم أكد على أن المؤسسة ارتأت بداية من عام 2014 أن تصدر عددا خاصة من أفق سرعان ما تحول إلى شكل كتاب سنوي، واكد الدكتور هنري أن العدد السنوي لهذا العام يمتاز بحجمة الأكبر فهو يمتد على ثلاث مئة وخمسين صفحة، ويمتاز أيضا باعتماده قالب المباحث المسهبة والمعمقة عوضا عن قالب المقالات القصيرة، كما يمتاز أيضا بوحدة موضوعه الذي يتم اختياره بناء على أهميته الذاتية النابعة من اندراجه في سياق القضايا الكبرى التي يعني بها.

وتضمنت الندوة ثلاث جلسات، ناقشت الجلسة الأولي محددات النموذج الثقافي العربي وأهدافه في ضوء واقعنا، والتحولات التي تحدث في عالمنا، حيث تراسها الدكتور علي الدين هلال أستاذ العلوم السياسية بجامعة القاهرة، مناقشا كل من الدكتور عماد أبو غازي وزير الثقافة الأسبق، والدكتور محمد صفار أستاذ العلوم السياسية بجامعة القاهرة. وناقشت الجلسة الثانية المبادئ والأفكار التي يمكن أن تشكل محتوي هذا النموذج ومصادره الفكرية والمعرفية، وذلك انطلاقا من قراءة الأفكار المختلفة المتعلقة بهذا الموضوع في كتاب أفق، ومن دون الاقتصار عليها، وتراسها الدكتور هنري العويط المدير العام لمؤسسة الفكر العربي مناقشا كل من الأستاذ نبيل عبد الفتاح الخبير بمركز الأهرام، والدكتور سمير مرقص عضو مجلس أمناء مؤسسة المصري للمواطنة والحوار. فيما خلصت الجلسة الثالثة بعدة توصيات واستخلاصات مميزة يمكن أن تساهم في بناء نواة نموذج ثقافي عربي يعد مقدمة أساسية للقمة الثقافية العربية المزمع عقدها العام القادم، وترأسها الدكتور وحيد عبد المجيد.   

حضر الندوة عدد كبير من الخبراء المعنيين بالثقافة العربية من بينهم الدكتور سعيد المصري  الأمين العام للمجلس الأعلى للثقافة و الدكتور أنور مغيث رئيس المركز القومي للترجمة والدكتور شاكر عبد الحميد وزير الثقافة الأسبق والدكتور محمد عفيفي الأمين العام السابق للمجلس الأعلى للثقافة والدكتور محمد بدوي أستاذ النقد الأدبي، والدكتورة نيفين مسعد أستاذ العلوم السياسية، والأستاذ ايمن الصياد الكاتب الصحفي، والأستاذ صلاح سالم الكتاب الصحفي ، والدكتور شاكر عبد الحميد وزير الثقافة الأسبق، وكذلك الروائي الكبير إبراهيم عبد المجيد، وعدد من خبراء  وباحثي مركز الأهرام من بينهم  الدكتور جمال عبد الجواد ، الدكتور أيمن عبد الوهاب. ومن مؤسسة الفكر العربي الدكتورة رفيف صيداوي والأستاذ أحمد فرحات.

شاهد أيضاً

وزارة السياحة تضع 6 اشتراطات لتشغيل النقل السياحي بمختلف أنواعها

السياحة تعتمد ضوابط تشغيل الحافلات السياحية في نقل المصريين

كتبت-مروة السيد : أعلنت غرفة شركات السياحة، برئاسة نادر الببلاوي، عن ضوابط تشغيل الحافلات السياحية …