الرئيسية / سياحة عالمية / تكاليف الطيران والمنتجع تتحكم فى اختيارات المسافرين هذا العام

تكاليف الطيران والمنتجع تتحكم فى اختيارات المسافرين هذا العام

ترجمة – أميرة أحمد:

تعتبر تكاليف الطيران والمنتجع أو الفندق هما اكثر ما يثقل كاهل المسافرين قبل فترة ذروة الصيف، حيث أكد الكثيرون انهم يفرطون فى الإنفاق على العطلات بحوالي 200 جنيه إسترليني، وتأتي هذه النتائج من تقرير الإنفاق لعام 2019 الذي تم نشره اليوم السبت، وذلك وفقا لموقع “ترافل ويكلى” المتخصص فى السفر.

وكشفت دراسة Post Office Travel Money”” أن ثلثي الأشخاص ما زالوا يخططون للسفر إلى الخارج على الرغم من استمرار عدم اليقين بشأن التأثير المحتمل ل “بريكسيت” على ميزانيات العطلات.

وتتصدر أسبانيا واليونان المفضلات في منطقة اليورو قائمة الوجهات المصنفة على أنها تقدم أفضل قيمة، حيث أكد 3٪ فقط من أصل 2,123 من المصطافين الذين شملهم الاستطلاع إنهم سوف يتجنبون قضاء الإجازات في منطقة اليورو بسبب المخاوف من ارتفاع الأسعار.

ووجد أيضا أن 6٪ فقط من أولئك الذين يخططون لقضاء العطلات في الخارج هذا العام يعتزمون زيادة ميزانية العطلات الخاصة بهم على الرغم من أن ارتفاع مستوى الإنفاق الزائد يدل على أن المصطافين لم ينفقوا مبالغ كافية للرحلات السابقة.

وحدد أكثر من ثلاثة أرباع 77 ٪ تكلفة وجبات المنتجع أو الفندق والمشروبات وغيرها من العناصر كعامل رئيسي عند اختيار الوجهة  في المرتبة الثانية بعد تكاليف شركات الطيران 81 ٪، في حين أن ثلاثة أرباع 74 ٪ من المصطافين وضع ميزانية لرحلتهم الأخيرة بعيدا لتقليل حجم الإنفاق، وواحد فقط من كل ثلاثة 34٪ كانوا قادرين على الالتزام به.

وبميزانية متوسطة قدرها 717 جنيهاً استرلينياً للزوجين، وجد البحث أن ثلثي من شملهم الاستطلاع أنفقوا 184 جنيهاً استرلينياً أكثر مما كانوا يعتزمون، مما زاد من الإنفاق الجماعي البالغ 2,05 مليار جنيه إسترليني من قبل الملايين من المصطافين بالمنتجعات في الخارج.

وتم تصنيف دبي على أنها الأقل من حيث القيمة مقابل المال، وذلك بعد الدول الاسكندنافية وفرنسا وإيطاليا ومنطقة البحر الكاريبي والولايات المتحدة والمكسيك.

بينما تم تصنيف أفضل قيمة فى دول إسبانيا، اليونان، بلغاريا، كرواتيا، البرتغال، تركيا، تايلاند، جزر الكناري، وقبرص.

وكشف البحث أن واحد من كل سبعة سيسافر مع الأصدقاء أو العائلة لخفض تكاليف الإقامة، وواحد من أصل عشرة سيسافر إلى أجزاء أخرى من أوروبا لأنهم وجدوا أنها أرخص من المملكة المتحدة.

شاهد أيضاً

السياحة اللبنانية في مهب الريح 3إشكاليات تضع عمال الفنادق والمنشآت فى ورطة

السياحة اللبنانية في مهب الريح 3إشكاليات تضع عمال الفنادق والمنشآت فى ورطة

كتب – أحمد زكي : توقف حركة السفر والطروف السياسية وكورونا 3 اشكاليات وضعت السياحة …