الرئيسية / تجربتي / مصادفة قدرية غريبة بين طاعون القرن السابع عشر ووباء كورونا
مصادفة قدرية غريبة بين طاعون القرن السابع عشر ووباء كورونا
مصادفة قدرية غريبة بين طاعون القرن السابع عشر ووباء كورونا

مصادفة قدرية غريبة بين طاعون القرن السابع عشر ووباء كورونا

كتب – أحمد زكي : مصادفة قدرية غريبة بين مواجهة وباء القرن السابع عشر وهو الطاعون ومواجهة فيروس كورونا الآن .

كان من المقرر أن يطلق متحف بورهاف للعلوم بهولندا معرضه عن تاريخ الجوائح في مارس الماضي ثم أصبح موضوع المعرض حقيقة بعد انتشار جائحة كورونا .

وفي منتصف يونيو، تمكن المتحف أخيراً من تعقب تاريخ الجوائح من الطاعون إلى فيروس كورونا في معرض يحمل عنوان «المصابون بالعدوى»

وفي حين أن جائحة اليوم تتسم بالكمامات والسترات البيضاء التي تغطي الجسم من الرأس إلى أخمص القدم، يوضح المعرض كيف اتسم الطاعون في القرن الـ17 بالثوب الأسود الطويل والأقنعة الجلدية ذات المناقير الطويلة.

كما يعرض التشابه بين الملابس الوقائية خلال الجوائح المختلفة، ففي العصور الوسطى كانت مناقير أقنعة الطاعون ممتلئة بأعشاب قوية الرائحة لإبقاء مسببات الأمراض بعيداً
كما أن التباعد الاجتماعي ليس حكراً على زمننا فحتى في القرن الـ14 كان هناك الكثير من التأكيد على إبقاء المرضى على مسافة.

مصادفة قدرية غريبة بين طاعون القرن السابع عشر ووباء كورونا
مصادفة قدرية غريبة بين طاعون القرن السابع عشر ووباء كورونا
مصادفة قدرية غريبة بين طاعون القرن السابع عشر ووباء كورونا
مصادفة قدرية غريبة بين طاعون القرن السابع عشر ووباء كورونا
مصادفة قدرية غريبة بين طاعون القرن السابع عشر ووباء كورونا
مصادفة قدرية غريبة بين طاعون القرن السابع عشر ووباء كورونا

إقرأ أيضاً :

أيسلندا المكان المثالى للترحيب بالسياح .. الدولة الأقل سكاناً في أوروبا

اتحاد الغرف السياحية يؤكد أن القطاع جاهز لاستقبال السياحة الدولية

شاهد أيضاً

مرسى علم تحقق المعادلة الصعبة وتجمع بين السحر والجمال والأمان .. فيديو

مرسى علم تحقق المعادلة الصعبة وتجمع بين السحر والجمال والأمان .. فيديو

كتب – كمال المصري : تتميز مدينة مرسى علم بالبحر الأحمر بتوفر عنصرين مفتقدين فى هذا …