الرئيسية / سياحة عالمية / واشنطن تأمل أن ينعش مصاصو الدماء السياحة مرة أخرى بعد أزمة كورونا
واشنطن تأمل أن ينعش مصاصو الدماء السياحة مرة أخرى بعد أزمة كورونا
واشنطن تأمل أن ينعش مصاصو الدماء السياحة مرة أخرى بعد أزمة كورونا

واشنطن تأمل أن ينعش مصاصو الدماء السياحة مرة أخرى بعد أزمة كورونا

وكالات : في الطرف الشمالي الغربي لولاية واشنطن ، تتواجد بلدة فوركس التي تأمل أن توفر مجموعة من مصاصي الدماء المراهقين بعض الإغاثة لمجتمعها المتضرر بسبب الجائحة وإنقاذ قطاع السياحة .

ويصل سكان فوركس في واشنطن إلى 3،600 نسمة تقريبًا ، وتعززت سبل عيشهم على مدار الـ15 عامًا الماضية بفضل قطاع السياحة الذي تطور بفضل سلسلة كتب “توايلايت”، وأفلامها التي تبلغ قيمتها المليارات .

وأخذت أحداث الكتاب والأفلام محلها في فوركس، رغم تصوير غالبية الأفلام في أوريجون، وكولومبيا البريطانية .

تأمل بلدة فوركس في واشنطن في الولايات المتحدة، أن تنعش رواية ستيفاني ماير الأخيرة عن مصاصي الدماء، “Midnight Sun”، البلدة التي تضررت بسبب جائحة فيروس كورونا المستجد “كوفيد-19” .

وتتمحور قصة “توايلايت”، التي نُشرت في عام 2005، حول قصة حب بين طالبة في المدرسة الثانوية، بيلا سوان، وحبيبها مصاص الدماء، إدوارد كولين .

ولا تزال الشركات في فوركس تجني الأرباح الناجمة من حب المعجبين بـ”توايلايت”، لافتة الترحيب الأيقونية في بلدة فوركس في واشنطن .

ونُشر الكتاب الخامس من السلسلة، وعنوانه “Midnight Sun”، في 4 أغسطس الجاري .

وفي أول أسبوع من إطلاقه، قفز الكتاب ليحل المرتبة الأولى للكتب الأكثر مبيعًا في موقع “أمازون”.

وفي ذروة نجاح السلسلة في عام 2010، زار أكثر من 72 ألف شخص فوركس، وفقًا لبيانات مركز زوار البلدة، ومنذ ذلك الحين، انخفض هذا الرقم بنسبة 50% تقريبًا .

المديرة التنفيذية لغرفة تجارة فوركس، ليزي أندروس في حفل قص شريط الافتتاح لمجموعة “Forever Twilight” في “Forks Collection” .

صناعة السياحة

ولبناء صناعة السياحة، استثمرت فوركس في أنشطة خاصة للمعجبين، مثل تخصيص الـ13 من سبتمبر ، وهو اليوم الذي وُلدت فيه بطلة الفيلم بيلا سوان، كيوم ستيفاني ماير، لشكر الكاتبة على مساهمتها للمجتمع .

وأدرجت المطاعم المحلية عناصر من الفيلم في قائمة طعامها، مثل شطيرة “بيلا برجر” .

شاحنات حمراء مستوحاة من فيلم “توايلات” أمام مركز معلومات زوار بلدة فوركس .

ويتدفق المعجبون بحماس أيضاً لحضور حدث سنوي يُدعى “Forever Twilight” في مهرجان فوركس، وهو أمر يُعد بمثابة “وسام شرف” للمعجبين، وفقاً لما ذكرته المديرة التنفيذية لغرفة تجارة فوركس، ليزي أندروس، لـCNN.

وقبل سلسلة “توايلات”، سمعت أندروس أن الوضع في فوركس كان محبطاً، وقالت: “عندما حدثت ظاهرة توايلايت، أعادت الحياة إلى البلدة” .

وتقطعت السبل بالمعجبين الذين زاروا البلدة في عامي 2009 و2010 بحسب ما ذكرته مالكة متجر “ليبيل” للزهور والهدايا في فوركس، شارلين ليبيل، وذلك عندما تم حجز جميع غرف فنادق “الموتيل” في فوركس، وفي بورت أنجلوس، والتي تتواجد على بعد 55 ميلاً (88.5 كيلومتر تقريباً) .

اقرأ أيضًا :

واشنطن تعترف بتعافي حركة الطيران في الصين

العناني يبحث مع المستثمرين خطة استراتيجية لتسويق وترويج السياحة حتى 2025

شاهد أيضاً

اتحاد السياحة الألمانى يقود حملة لمنع تطبيق نظام "الحجر الصحي" الجديد 

اتحاد السياحة الألمانى يقود حملة لمنع تطبيق نظام “الحجر الصحي” الجديد 

كتب- قاسم كمال: يقود الاتحاد الألمانى للسياحة “DRV”، حملة لإلغاء نظام الحجر الصحي الذى تخطط …