الرئيسية / مسافرون / يونايتد إيرلاينز الأمريكية تعتزم إغلاق قاعدة للمضيفين في اليابان
يونايتد إيرلاينز الأمريكية تعتزم إغلاق قاعدة للمضيفين في اليابان
يونايتد إيرلاينز

يونايتد إيرلاينز الأمريكية تعتزم إغلاق قاعدة للمضيفين في اليابان

وكالات: تعتزم إحدى كبريات شركات النقل الجوي الأمريكية، يونايتد إيرلاينز إغلاق قاعدة للمضيفين في اليابان.

ويأتي هذا القرار في وقت تعاني فيه الشركة من أداء ضعيف في أعمالها بسبب جائحة فيروس كورونا.

وقالت يونايتد إيرلاينز ونقابة تمثل المضيفين لديها إن القرار اتخذ لإغلاق القاعدة في مطار ناريتا بالقرب من طوكيو في نهاية سبتمبر الجارى.

وقد يؤدي ذلك إلى فقد 270 عاملا بالقاعدة لوظائفهم، ومن بينهم أكثر من 150 مضيف طيران ياباني.

وتطلب النقابة من الشركة الناقلة إعادة تعيين المضيفين في أماكن أخرى والإبقاء على توظيفهم.

وأخبر مسؤول بالشركة هيئة الإذاعة والتلفزيون اليابانية NHK بأن الجائحة سددت ضربة غير مسبوقة لقطاع الطيران، وأن هذه الخطوة القاسية لا مفر منها من أجل النجاة من الأزمة.

وقد أجبرت الجائحة خطوط الطيران على تعليق الكثير من الرحلات الدولية أو تخفيض عدد من الخدمات.

ويقول اتحاد اليابان لنقابات عمال قطاع الطيران إن خطوط طيران أجنبية أخرى أيضا تدرس تخفيض عدد العمال في وحداتها اليابانية.

تكبدت شركة الطيران الأمريكية يونايتد إيرلاينز ، أكبر خسارة فصلية لها منذ تأسيسها قبل 94 عاماً، حيث وصفت الشركة خسارة الربع الثاني من العام الجاري بأنه “أصعب فصل تمر به” في تاريخها.

وسجلت الشركة الأمريكية خسائر صافية بقيمة 1.6 مليار دولار خلال الربع الثاني من العام الجاري في ظل التراجع الحاد في الطلب على السفر بالطائرات بسبب جائحة فيروس كورونا.

وذكرت الشركة إنها تخسر يومياً نحو 40 مليون دولار، لكنها تأمل في تقليص الرقم إلى 25 مليون دولار يومياً خلال الربع الثالث، وقد خفضت الشركة طاقتها التشغيلية لكي تناسب التراجع في الطلب وتقلل خسائرها.

اقرأ أيضًا:

يونايتد إيرلاينز تلغى رسوم تغيير مواعيد السفر بشكل دائم داخل أمريكا

يونايتد إيرلاينز تمر بأصعب أزمة في تاريخها و40 مليون دولار خسائرها اليومية

شاهد أيضاً

مصر للطيران تسيير 41 رحلة إلى 27 وجهة لنقل 5100 راكب .. غداً

مصر للطيران تسيير 41 رحلة إلى 27 وجهة لنقل 5100 راكب .. غداً

كتبت – دعاء سمير : أعلنت شركة مصر للطيران عن تسيير 41 رحلة، غدا الأحد، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *