الرئيسية / سياحة عالمية / المفوضية الأوروبية تكشف عن توجهات السفر من أكبر 10 أسواق على المدى القصير
المفوضية الأوروبية تكشف عن توجهات السفر من أكبر 10 أسواق على المدى القصير
أرشيفية

المفوضية الأوروبية تكشف عن توجهات السفر من أكبر 10 أسواق على المدى القصير

كتب-قاسم كمال: كشف التقرير الأول لمفوضية السفر الأوروبية ETC والذي يشمل استطلاع تم حديثا لقياس نوايا السفر قصيرة الأجل للمسافرين الأوروبيين من 10 أسواق أوروبية كبيرة ورئيسية لفهم تأثير جائحة COVID-19 على السفر في أوروبا والاستجابة له بشكل أفضل، أن الأوروبيون لا زالوا متفائلين بشأن السفر، لكن قد تتأثر خططهم بالمخاوف الصحية والقيود المفروضة على COVID-19.

وقال الدكتور سعيد البطوطى، عضو لجنة السفر الأوروبية، إن المسح الذي تم على حوالي 6 آلاف شخص كشف عن المؤشرات التالية:

يتفق الغالبية ممن شملهم الاستطلاع على الضرورة الملحة لاتباع نهج منسق لانتعاش السياحة في أوروبا، مع كون تدابير الحجر الصحي هي الشاغل الرئيسي للسفر قصير الأجل.

وبحسب التقرير ، الذى تلقت “توريزم ديلى نيوز” نسخة منه، يتوق المسافرون الأوروبيون إلى استئناف السفر، لكن القلق بشأن العدد المتزايد من حالات الإصابة بفيروس كورونا والقيود الصارمة على السفر أجبرت الكثيرين منهم أن يؤجلوا رحلاتهم.

وأوضح الاستطلاع أن أغلبية واضحة من الذين شملهم الاستطلاع (نسبة 54%) إلى أنهم يعتزمون القيام برحلة في الأشهر الستة المقبلة، بينما نسبة 26% قالوا أنهم يخططون للسفر بحلول نوفمبر 2020.

فى حين أن نسبة 41% يفضلون السفر والرحلات المحلية داخل أوروبا، بينما 59% يفضلون الرحلات الدولية.

كما كشف أن الأنماط السياحية التي يفضلها أولئك الذين يخططون لاستئناف السفر في وقت أقرب كانت: رحلات الشواطئ والاستجمام (25%)، تليها رحلات المدن (19%)، ثم الرحلات الخارجية إلى الأماكن الطبيعية (16%).

ووفقا للمسح، يعطي الأوروبيون الأولوية للصحة والسلامة (21%) في رحلاتهم، لكنهم أيضًا يضعون في اعتبارهم راحة البال والاسترخاء (14%)، والقدرة على تحمل التكاليف (13%).

أما من الناحية الصحية، يعتبر 20% أن السفر الجوي هو الجزء الأقل أمانًا في رحلة السفر في ظل الظروف الراهنة، وأن السفر البري أكثر أمانا.

خطط السفر

وبالنسبة لأولئك الذين لديهم خطط سفر قصيرة الأجل، لا توجد عوامل أكثر أهمية لاتخاذ القرار من سياسات الإلغاء المرنة للحجز (11%)، والتباعد الاجتماعي في الرحلات الجوية والنقل (9%) ورفع قيود السفر بالكامل (9%).

كما أشار المسح إلى أنه لا يزال القلق بشأن السفر مرتفعا حيث يتعين على الأوروبيين التغلب على القيود المعقدة والوباء المستمر، والمخاوف الأساسية لأولئك الذين يعتزمون السفر على المدى القصير هي تدابير الحجر الصحي أثناء الرحلة (15%)، وأعداد حالات COVID-19 المتزايدة (12%)، واحتمال الإصابة بالمرض في الوجهة (11%)، والتغيير المستمر في قيود السفر أو القيود الغير المتوقعة (10%).

شاهد أيضاً

العاملون بالتنشيط السياحي يطلقون إستغاثة للحكومة المغربية .. نموت فى صمت

العاملون بالتنشيط السياحي يطلقون إستغاثة للحكومة المغربية : نموت فى صمت

كتبت – مروة الشريف : أطلق أرباب الشركات العاملة في التنشيط السياحي و العاملون بالفنادق …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *