الرئيسية / تجربتي / فى غياب رحلات السفر .. سياحة الواقع الافتراضي تنتشر والفنادق خاوية
فى غياب رحلات السفر .. سياحة الواقع الافتراضي تنتشر والفنادق خاوية
فى غياب رحلات السفر .. سياحة الواقع الافتراضي تنتشر والفنادق خاوية

فى غياب رحلات السفر .. سياحة الواقع الافتراضي تنتشر والفنادق خاوية

كتبت – دعاء سمير : انتشرت سياحة الواقع الافتراضي فى غياب رحلات السفر فيما ظهرت معظم الفنادق خاوية على عروشها .

بالنسبة للعديد من الأشخاص، فإن رحلة إلى قلعة نويشفانشتاين الشبيهة بالقصص الخيالية في ألمانيا، أو منحدرات موهير المذهلة في أيرلندا، أو المياه النقية لجزر المالديف هي القائمة الأمثل لطموح الراغبين في السفر من أجل السياحة.

وفيما تم إيقاف خطط هذه الرحلات وغيرها من الرحلات الدولية في عام 2020 بشكل مفاجئ بسبب جائحة كورونا في جميع أنحاء العالم، أصبحت المعالم السياحية التي كانت مزدحمة في يوم من الأيام بلا زائرين، كما باتت الفنادق خالية من السائحين في ظل حالة الغموض بشأن العودة لاستئناف كافة الأنشطة في المستقبل القريب.

وفي وقت سابق، قال الاتحاد الدولي للنقل الجوي «Iata» إن حركة المرور الدولية «اختفت تقريبًا»، حيث تسير شركات الطيران حوالي 10٪ فقط من المستويات العادية.

الواقع الافتراضي VR

وفي غياب المسافرين، تحولت مجالس السياحة والفنادق والوجهات إلى الواقع الافتراضي VR وهي تقنية لا تزال في مهدها، لإبقاء الزوار المحتملين مهتمين والاستعداد للطريق الطويل للتعافي، وكإجراء مؤقت لسد الفجوة قد يكون الآن أداة طويلة المدى.

وتتوقع Iata أن السفر لن يستأنف إلى مستويات ما قبل الجائحة حتى عام 2024. في مواجهة الواقع الجديد المتمثل في تراجع السياحة، يعتقد الكثيرون أن جائحة كورونا قد تكون لحظة فاصلة بالنسبة للواقع الافتراضي الذي يغير المفاهيم من خدعة تسويقية ذكية وعارضة إلى وسيلة دائم للتسويق السياحي.

جرعة من الأدرينالين يقول ستيف بيريلو هو الرئيس التنفيذي في شركة Travel World VR، وهي شركة إنتاج وتسويق فيديو بزاوية 360 درجة ومقرها الولايات المتحدة تعمل مع منظمي الرحلات والوجهات وخطوط الرحلات البحرية والفنادق، إن الوباء كان بمثابة «جرعة من الأدرينالين» لتقنية لم تكن قد وصلت بالفعل بعد حتى الآن.

والآن يقول بيريلو إن الواقع الافتراضي يمكن أن يثير شهية الجمهور المحتمل، «لقد انتعش الزخم بالفعل لقد أطلق حقًا مفهوم السفر عن بُعد».

تسويق VR

في هذه البيئة، كثف عدد من البلدان جهود تسويق VR للتحضير للانتعاش التدريجي للصناعات السياحية، فيما كشفت ألمانيا عن عدد من المشاريع لتسليط الضوء على إمكانات البلاد كوجهة سفر. ومن خلال مقاطع الفيديو بنطاق 360 درجة المصممة لمشاهدتها على سماعات الرأس Oculus Rift ، على سبيل المثال ، أخذ مجلس السياحة الوطني الألمانيGNTB المشاهدين في رحلات عبر البلاد، وكذلك إلى أجزاء من سواحل البلطيق وبحر الشمال.

من جانبها، قالت بيترا هيدورفر الرئيسة التنفيذية لشركة GNTB لبي بي سي: «ليس المقصود من التطبيقات الرقمية ، أن تحل محل تجربة السفر في العالم الحقيقي». وأكدت هيدورفر: « تطبيقات الواقع المعزز هي عناصر أساسية في الحفاظ على الاهتمام بالسياحة في ألمانيا وابقائها قيد الحياة أثناء قيود السفر، وإثارة حماس العملاء المحتملين بشأن المنتج السياحي وتوفير الإلهام للسفر في العالم الحقيقي».

إقرأ أيضاً :

المسلماني : إدارة أزمة كورونا عمقت جراح السياحة ووصلنا للإفلاس فى الأردن

 

شاهد أيضاً

واحة سيوة بحيرات ملح وأطلال قديمة .. قبلة للسياحة البيئية ووجهة متفردة3

واحة سيوة بحيرات ملح وأطلال قديمة .. قبلة للسياحة البيئية ووجهة متفردة

كتب – أحمد زكي ووكالات : نوعية خاصة من البشر يقدرون واحة سيوة الأمل كوجهة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *