الرئيسية / توريزم نيوز / توقف مفاوضات استحواذ نجيب ساويرس على شلاتين للثروة المعدنية
توقف مفاوضات استحواذ نجيب ساويرس على شلاتين للثروة المعدنية
نجيب ساويرس

توقف مفاوضات استحواذ نجيب ساويرس على شلاتين للثروة المعدنية

كتب – أحمد زكي : أعلن طارق الملا، وزير البترول والثروة المعدنية عن توقف المفاوضات مع رجل الأعمال نجيب ساويرس للاستحواذ على شركة شلاتين للثروة المعدنية حاليًا.

وبحسب “رويترز” خاض ساويرس مطلع هذا العام مفاوضات للاستحواذ على 51% من شركة شلاتين للثروة المعدنية، ضمن مساعيه لدخول مجال استخراج الذهب في مصر.

وتملك الهيئة المصرية العامة للثروة المعدنية 35% من ” شلاتين”، وتوزع النسبة المتبقية بواقع 34% لجهاز مشروعات الخدمة الوطنية التابع لوزارة الدفاع و24% لبنك الاستثمار القومي و7% للشركة المصرية للثروات.

ويأتي توقف المفاوضات بعد 3 أيام فقط من إعلان شركة “انديفور للتعدين” الذي يساهم فيها الملياردير المصري نجيب ساويرس، عن استحواذها على شركة “تيرانجا جولد كورب”، في صفقة بلغت قيمتها 1.86 مليار دولار.

وقالت “انديفور للتعدين” الأسبوع الماضي، إنها تناقش صفقة اندماج متساوية مع “تيرانجا”، حيث تقدم “إنديفور” علاوة بنسبة 5.1% على سعر إغلاق “تيرانجا” يوم الجمعة، وتقدر قيمة أسهمها عند 2.44 مليار دولار كندي، ما يعادل 1.86 مليار دولار، وفقا لحسابات بلومبرج.

وستنتج الشركة المندمجة نحو 1.5 مليون أونصة من الذهب سنويا في غرب إفريقيا، مما يجعلها واحدة من أكبر 10 منتجين.

كما تخطط إنديفور للحصول على إدراج في بورصة لندن، وهو هدف طويل الأجل للرئيس التنفيذي للشركة سيباستيان دي مونتيسوس.

وتعرض إنديفور 0.47 من أسهمها لكل سهم في “تيرانجا”، ما يعني أن المساهمين الحاليين في “إنديفور” سيمتلكون نحو 66% من الشركة المندمجة، بينما يمتلك مساهمو “تيرانجا” نحو 34% من الكيان الجديد.

وستستثمر شركة “لامانشا” المملوكة للمهندس نجيب ساويرس، 200 مليون دولار أخرى في الشركة المندمجة، مما يترك لها حصة 19%.

إقرأ أيضاً :

بعد توقف 20 شهراً.. “الطيران الأمريكية” تسمح بتحليق بوينج 737 ماكس مجدداً

 

شاهد أيضاً

سوهاج تؤكد رفضها التام العنف والتنمر ضد المرأة بمؤتمر لدعمها

سوهاج تؤكد رفضها التام العنف والتنمر ضد المرأة بمؤتمر لدعمها

كتب – أحمد زكي : شهد اللواء طارق الفقي , محافظ سوهاج اليوم، مؤتمر “مناهضة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *