الرئيسية / لايف استايل / منطقة الزمالك العشش قديمًا ..بها نادي “التورتة” الجزيرة سابقاً .. قصة مكان
منطقة الزمالك العشش قديمًا ..بها نادي "التورتة" الجزيرة سابقاً .. قصة مكان
منطقة الزمالك

منطقة الزمالك العشش قديمًا ..بها نادي “التورتة” الجزيرة سابقاً .. قصة مكان

كتبت – سحر عبد الغني : ﻣﻨﺬ ﺃﻛﺜﺮ ﻣﻦ ﻣﺎﺋﺔ ﻋﺎﻡ ، ﻛﺎﻧﺖ ﻣﻨﻄﻘﺔ ﺍﻟﺰﻣﺎﻟﻚ ﺗﺴﻤﻰ ﺍﻟﻌﺸﺶ ، ﻭﻛﺎﻧﺖ ﻣﺄﻭﻯ ﻟﻠﺜﻌﺎﻟﺐ ﻭﺍﻟﺬﺋﺎﺏ ﻭﺍﻟﺜﻌﺎﺑﻴﻦ ﻭﺍﻟﻌﻘﺎﺭﺏ ، ﻭﻟﻢ ﻳﺠﺮﺅ ﺍﺣﺪ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﺴﻜﻦ ﻓﻴﻬﺎ ﺑﺄﻯ ﺣﺎﻝ ﻣﻦ ﺍﻷﺣﻮﺍﻝ ، ﺃﻃﻠﻖ ﺍﻷﺗﺮﺍﻙ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻤﻨﻄﻘﺔ ﺇﺳﻢ ﺍﻟﺰﻣﺎﻟﻚ ﻭﻫﻰ ﻛﻠﻤﺔ ﺗﺮﻛﻴﺔ ﺗﻌﻨﻰ ﺍﻟﻌﺸﺶ ﺃﻯ ﺇﻧﻬﺎ ﺗﺮﺟﻤﺔ ﻟﻺﺳﻢ ﺍﻟﻌﺮﺑﻰ ﻟﻠﻤﻨﻄﻘﺔ ﻭﻣﻊ ﺍﻷﻳﺎﻡ ﺇﺳﺘﺨﺪﻡ ﺍﻟﻤﺼﺮﻳﻮﻥ ﺍﻟﺘﺮﺟﻤﺔ ﻭﺗﺠﺎﻫﻠﻮﺍ ﺍﻷﺻﻞ كما أن المنطقة بها نادى الجزيرة الذى أثيرت حوله العديد من المشاكل مؤخراً بسبب قيام البعض من عضوات النادى بعمل تورتة مثيرة للجدل تعبر عن الإنحلال الخلقى وغريبة عن مجتمعنا .

سعر المتر 2.5 قرش

ﻭﺟﺎﺀ ﻋﺒﺪ ﺍﻟﻨﻌﻴﻢ  محمدين ﻣﻦ ﺑﻠﺪﺗﻪ ﻗﻨﺎ ﻋﺎﻡ 1872 ، ﻭﻛﺎﻥ ﻣﻌﻪ ﺑﻌﺾ ﺍﻟﻤﺎﻝ ، ﻓﺎﺷﺘﺮﻯ ﺑﻪ ﻗﻄﻌﺔ ﺃﺭﺽ ﻣﻦ ﺗﻠﻚ ﺍﻟﻤﻨﻄﻘﺔ ﺑﺴﻌﺮ ﻟﻢ ﻳﺰﺩ ﻋﻦ ﻗﺮﺷﻴﻦ ﻭﻧﺼﻒ ﻟﻠﻤﺘﺮ .. ﺛﻢ ﺃﺧﺪ ﻳﺴﺘﺼﻠﺢ ﺍﻷﺭﺽ ﺣﺘﻰ ﺟﻌﻠﻬﺎ ﺻﺎﻟﺤﺔ ﻟﻠﺰﺭﺍﻋﺔ ﻭﻃﻬﺮﻫﺎ ﻣﻦ ﺍﻟﺤﻴﻮﺍﻧﺎﺕ ﺍﻟﻤﻔﺘﺮﺳﺔ ، ﻭﻧﺠﺤﺖ ﺍﻟﺰﺭﺍﻋﺔ ﻭﺃﻧﺒﺘﺖ ﺍﻷﺭﺽ ﺛﻤﺎﺭﺍ ، ﻓﺄﺭﺳﻞ ﻋﺒﺪ ﺍﻟﻨﻌﻴﻢ ﻳﺴﺘﻘﺪﻡ ﻓﻼﺣﻴﻦ ﻣﻦ ﻗﻨﺎ ﻟﻴﺴﺘﻌﻴﻦ ﺑﻬﻢ ﻓﻰ ﻣﺸﺮﻭﻋﻪ ﺍﻟﻨﺎﺟﺢ ﺣﺘﻰ ﺃﺻﺒﺢ ﻋﺪﺩ ﺃﻗﺎﺭﺑﻪ ﻭﺑﻠﺪﻳﺘﻪ ﻓﻰ ﻣﻨﻄﻘﺔ ﺍﻟﻌﺸﺶ ﺃﻛﺜﺮ ﻣﻦ ﺃﻟﻒ ﻭﺧﻤﺴﻤﺎﺋﻪ ، ﻓﺈﺷﺘﺮﻯ ﺑﺎﻗﻰ ﻣﺴﺎﺣﺔ ﺍﻟﻤﻨﻄﻘﺔ ﻟﻴﻄﻬﺮﻫﺎ ﻭﻳﺴﺘﺜﻤﺮﻫﺎ ، ﻭﺃﺧﺘﻴﺮ ﻋﻤﺪﺓ ﻋﻠﻰ ﻓﻼﺣﻴﻨﻪ ﻭﺃﻗﺎﺭﺑﻪ .

ﺍﻟﺤﻴﻮﺍﻧﺎﺕ ﺍﻟﻤﻔﺘﺮﺳﺔ

ﺗﺮﺍﺟﻊ ﻋﺪﺩ ﺍﻟﺤﻴﻮﺍﻧﺎﺕ ﺍﻟﻤﻔﺘﺮﺳﺔ ﺃﻣﺎﻡ ﺗﻘﺪﻡ ﺍﻟﻤﺴﺎﺣﺔ ﺍﻟﻤﺰﺭﻭﻋﺔ ، ﻭﺗﻘﺪﻣﺖ ﺍﻟﺰﻣﺎﻟﻚ ﺍﻟﺘﻰ ﺃﺻﺒﺤﺖ ﺟﻨﺔ ﺧﻀﺮﺍﺀ ، ﻭﺃﺧﺬﺕ ﺍﻟﻤﻨﺸﺌﺎﺕ ﺗﻨﺘﺸﺮ ﻓﻰ ﺭﺑﻮﻋﻬﺎ ،ﻭﺃﺻﺒﺤﺖ ﻣﻘﺎﻣﺎ ﻟﻶﺛﺮﻳﺎﺀ ﺍﻟﻬﺎﺭﺑﻴﻦ ﻣﻦ ﺿﻮﺿﺎﺀ ﺍﻟﻤﺪﻳﻨﺔ .. ﻛﺒﺮ ﻋﺒﺪ ﺍﻟﻨﻌﻴﻢ ﻓﻰ ﺍﻟﻤﻜﺎﻧﺔ وفي  ﺍﻟﺴﻦ ،ﻓﺘﻨﺎﺯﻝ ﻋﻦ ﻣﻤﻠﻜﺘﻪ ﻹﺑﻨﻪ ﻋﺴﺮﺍﻥ ، ﻭﺍﻟﺬﻯ ﻣﻊ ﺍﻟﻮﻗﺖ ﺗﺮﻙ ﺍﻟﻌﻤﻮﺩﻳﺔ ﻹﺑﻨﻴﻪ ﻓﻬﻤﻰ ﻭﺣﺴﻨﻰ ، ﺍﻟﻠﺬﺍﻥ ﻗﺴﻤﺎ ﺍﻟﻤﻨﻄﻘﺔ ﺇﻟﻰ ﻗﺴﻤﻴﻦ ، ﻭﺃﺧﺘﺎﺭ ﻛﻞ ﻭﺍﺣﺪ ﻣﻨﻬﻤﺎ ﻗﺴﻤﺎ ﻳﺸﺮﻑ ﻋﻠﻴﻪ ﻭﻳﻔﺘﺸﻪ ﻳﻮﻣﻴﺎ ﺑﻨﻔﺴﻪ ، ﻓﻴﻄﻮﻑ ﺑﻪ ﺩﺍﺧﻞ ﺳﻴﺎﺭﺗﻪ ﺍﻟﻔﺨﻤﺔ .

ﻭﺑﻤﺮﻭﺭ ﺍﻟﺰﻣﻦ ﺗﻨﺎﺳﻰ ﺍﻟﻨﺎﺱ ﻓﻀﻞ ﺍﻟﺼﻌﺎﻳﺪﺓ ﻓﻰ ﺗﻌﻤﻴﺮ منطقة  ﺍﻟﺰﻣﺎﻟﻚ ، ﻭﺃﺻﺒﺤﺖ ﺳﻜﻨﻰ ﻟﻸﻣﺮﺍﺀ ﻭﺍﻷﻋﻴﺎﻥ ﻭﺍﻟﻔﻨﺎﻧﻴﻦ ، ﻭﻣﻨﻬﻢ ﺍﻷﻣﻴﺮﺓ ﻓﺎﻳﺰﺓ ﻭﺍﻷﻣﻴﺮ ﻃﻮﺳﻮﻥ ﺇﺑﺮﺍﻫﻴﻢ ﻭﺍﻷﻣﻴﺮ ﺳﻌﻴﺪ ﻃﻮﺳﻮﻥ ﻭﺃﻏﻨﻰ ﺃﻏﻨﻴﺎﺀ ﻣﺼﺮ ﻓﻰ ﺫﻟﻚ ﺍﻟﻮﻗﺖ ﺃﺣﻤﺪ ﻋﺒﻮﺩ ﺑﺎﺷﺎ ﻭﻋﻤﻴﺪ ﺍﻵﺩﺏ ﺍﻟﻌﺮﺑﻰ ﻃﻪ ﺣﺴﻴﻦ ﻭﺳﻔﺎﺭﺍﺕ ﻟﻌﺪﺩ ﻣﻦ ﺍﻟﺪﻭﻝ ، ﻭﻛﺎﻧﺖ ﺃﻭﻝ ﻓﻨﺎﻧﺔ ﺳﻜﻨﺖ ﺣﻰ ﺍﻟﺰﻣﺎﻟﻚ ﻫﻰ ﺍﻟﻔﻨﺎﻧﺔ ﺯﻳﻨﺐ ﺻﺪﻗﻰ – ﻣﻦ ﺭﺍﺋﺪﺍﺕ ﻓﻦ ﺍﻟﺘﻤﺜﻴﻞ – ﻭﺃﻃﻠﻘﻮﺍ ﻋﻠﻴﻬﺎ ﺇﺳﻢ ﻗﻤﺮ ﺍﻟﺰﻣﺎﻟﻚ .

ﻭﻳﺤﺪﺛﻚ ﺍﻟﺘﺎﺭﻳﺦ ﺃﻥ ﺍﻟﺨﺪﻳﻮﻯ ﺇﺳﻤﺎﻋﻴﻞ ﺳﺒﻖ ﻟﻪ ﻭﺇﺧﺘﺎﺭ ﻣﻜﺎﻧﺎ ﻋﻠﻰ ﺍﻃﺮﺍﻑ ﺍﻟﺰﻣﺎﻟﻚ ﻹﺳﺘﻘﺒﺎﻝ ﺍﻟﻀﻴﻮﻑ ﺍﻷﺟﺎﻧﺐ ﻟﺤﻔﻞ ﺇﻓﺘﺘﺎﺡ ﻗﻨﺎﺓ ﺍﻟﺴﻮﻳﺲ ﻭﺑﻌﺪ 10 ﺳﻨﻮﺍﺕ ﺗﺤﻮﻝ ﺳﺮﺍﻯ ﺍﻟﺠﺰﻳﺮﺓ ﺇﻟﻰ ﻓﻨﺪﻕ ﺍﻟﺠﺰﻳﺮﺓ ﺛﻢ ﻓﻨﺪﻕ ﻣﺎﺭﻳﻮﺕ ﻓﻰ ﻣﻨﻄﻘﺔ ﺍﻟﺠﺰﻳﺮﺓ،  و أنشئ نادي الخديوي الرياضي عام 1882 علي حدائق سراي الخديوي إسماعيل التي أستضاف فيها الإمبراطورة أوجيني عام 1869 بمناسبة أفتتاح قنال السويس.

ﺃﻣﺎ ﻋﺒﺪ ﺍﻟﻨﻌﻴﻢ ﻭﺃﻗﺎﺭﺑﻪ ﻗﺎﻣﻮﺍ ﺑﺘعُمير الحي بالكامل.

أقرأ المزيد:

تطهير بحيرة مريوط ورفع منسوب المياه لتنمية منطقة غرب الإسكندرية

أبوظبي تتصدر الإشغال الفندقي فى منطقة الشرق الأوسط

شاهد أيضاً

Voyager تفتتح أول فندق في الفضاء للعمل عام 2027

كتبت – ياسمين علاء : من كان يتوقع أن تتحقق أفلام الخيال العلمي و يتم …