الرئيسية / توريزم نيوز / نواب يطالبون وزارة السياحة بوضع خطة عمل بعد استئناف رحلات الطيران الروسية
نواب يطالبون وزارة السياحة بوضع خطة عمل بعد استئناف رحلات الطيران الروسية
أمل رمزي ، عضو مجلس الشيوخ ، ورئيس لجنة السياحة بحزب الوفد

نواب يطالبون وزارة السياحة بوضع خطة عمل بعد استئناف رحلات الطيران الروسية

كتبت – مروة السيد : طالب نواب بمجلس الشيوخ وزارة السياحة بوضع خطة عمل بعد استئناف رحلات الطيران الروسية وشددت أمل رمزي، عضو مجلس الشيوخ، ورئيس لجنة السياحة بحزب الوفد، وزارة السياحة، بوضع خطة عمل تهدف إلى تنشيط القطاع وجلب مزيد من السائحين من مختلف بلدان العالم؛ خصوصًا بعد قرار شركات الطيران الروسية استئناف رحلاتها النظامية إلى القاهرة.

يأتي ذلك في الوقت الذي احتلت فيه السوق الروسية صدارة الأسواق المصدرة للسياحة إلى مصر لعدة سنوات قبل أكتوبر 2015، وهذا بدوره يستوجب ضرورة أن تكون هناك آليات ومقترحات وخطة لتعظيم الاستفادة من قرار استئناف الرحلات مرة أخرى.

وأوضحت رمزي، في بيان لها اليوم السبت، أنه خلال الفترة السابقة شهدت الحركة السياحية ضعفًا لعديد من الأسباب، وكان لجائحة كورونا سبب رئيسي في هذه الأزمة، ومتوقع خلال الفترة المقبلة ارتفاع أعداد السياح بشكل كبير، وهذا يعود إلى ما تتخذه الدولة المصرية من إجراءات صارمة لمواجهة أزمة فيروس كورونا، إلى جانب تطبيق أعلى إجراءات الحماية والتأمين، إلى جانب أن قرار استئناف الطيران سيكون له مردود على الاستثمار الأجنبي أيضًا.

المقومات السياحية

وأشارت رئيس لجنة السياحة بحزب الوفد إلى أن مصر تمتلك العديد من المقومات السياحية؛ فهناك سياحة دينية وعلاجية ومعالم أثرية وشاطئية، وغيرها من المقاصد السياحية التي يفضلها السائح الروسي في العالم؛ حيث تعد المقصد السياحي الأرخص والأقرب في المسافة، وأيضًا طقسها حار رطب في أي وقت من السنة؛ مما يجعلها تحظى بقبول كبير لدى السائحين الروسيين.

وأكدت رمزي أن قطاع السياحة هو الوحيد القادر على وقف نزيف خسائر جائحة كورونا، ويجب تضافر الجهود لتنشيط القطاع بالصورة المطلوبة؛ لتحقيق العائد المرجو منه خلال الفترة المقبلة.

وتابعت عضو مجلس الشيوخ بأن السنوات القليلة الماضية شهدت تطورًا ملحوظًا في كم وتنوع الاكتشافات الأثرية، والتي كان أغلبها على أيدي حفائر وبعثات مصرية؛ أبرزها على الإطلاق اكتشاف 100 تابوت محكمة الغلق منذ أكثر من ألفَي عام، بالإضافة إلى الحلم الكبير الذي يتمثل في افتتاح أعظم مشروع حضاري في الإنسانية؛ وهو المتحف الكبير.

ولفتت رئيس لجنة السياحة بحزب الوفد إلى أن الافتتاح سيكون حدثًا عظيمًا يُحسب للدولة المصرية، سيحضره العديد من الشخصيات العالمية من ملوك ورؤساء، وسيتم تناول الحضارة المصرية القديمة في المتحف الكبير، بداية من عصر الأسرات حتى العصر اليوناني الروماني؛ وهي فترة زمنية ضخمة وتضم ملوكًا عظماء، مشددةً على ضرورة تعظيم الاستفادة من هذا الكم من المعالم الأثرية، والمقومات التي تمتلكها الدولة المصرية.

إقرأ أيضاً :

 

شاهد أيضاً

الغوص

العاملون بالغوص يستغيثون بالعناني.. قرارات الغرفة صدمتنا ولا نجد من ينصفنا

كتبت – هويدا محمود : تقدم مجموعة من العاملين بمجال الغوص بشرم الشيخ باستغاثة إلى …