الرئيسية / توريزم نيوز / سفير مصر ببلجراد يبحث التعاون الاقتصادي مع وزيرة التجارة والسياحة الصربية
سفير مصر في بلجراد وزيرة التجارة والسياحة الصربية

سفير مصر ببلجراد يبحث التعاون الاقتصادي مع وزيرة التجارة والسياحة الصربية

كتبت- مروة السيد: التقى سفير مصر في بلجراد عمرو الجويلي بكل من وزيرة التجارة والسياحة والاتصالات الصربية “تاتيانا ماتيتش”، للتهنئة بالمنصب الجديد، وكاتب الدولة بالوزارة “ستيفان نيكتشفيتش”، في لقاءين مستقلين لبحث تعزيز التعاون الثنائي، ذلك في إطار التحضيرات الجارية لعقد الدورة القادمة للجنة الاقتصادية المُشتركة للتعاون الاقتصادي والعلمي والفني بين البلديّن المقرر عقدها في القاهرة.

وصرح السفير الجويلي بأنه تم التباحث خلال اللقاءين حول سُبل تسهيل منظومة التجارة الثنائية، وإمكانية استفادة الشركات الصربية من منطقة التجارة الحرة القارية الأفريقية للنفاذ إلى السوق الأفريقي بتعداد سكان يتجاوز المليار نسمة، وذلك من خلال الاستثمار في مصر و/أو التصنيع المشترك، ودراسة قائمة السلع ذات الأولوية للدولتيّن منوهاً إلى إمكانية قيام صربيا باستيراد الموالح، والبطاطس، والطماطم، والبصل، والزيتون، ومواد البناء، والسيراميك من مصر.

وأضاف السفير الجويلي أنه تم التطرق للتعاون القائم بين وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات (مركز الابتكار التطبيقي في مصر) ومركز “بتنيتسا” للعلوم بصربيا، بهدف صقل خبرات ومهارات النابغين، إضافة إلى التعاون مع الشركات الصربية المتقدمة في تطبيقات تكنولوجيا المعلومات، بما في ذلك معهد “بيوسنس” في مجال الزراعة.

وأشار السفير الجويلي إلى أن اللقاءين تطرقا كذلك لسُبل تكثيف التعاون في مجال السياحة الوافدة من صربيا إلى مصر والتي تبوأت مكانة متقدمة غير مسبوقة لها حتى في مرحلة جائحة الكوفيد-19، كأحد نتائج مشاركة مصر في معرض بلجراد الدولي للسياحة في فبراير 2020، والزيارات الإعلامية الترويجية، مبرزاً أنه من المتوقع تكثيف رحلات الطيران العارض إلى المقاصد السياحية في شرم الشيخ والغردقة.

اقرأ أيضًا:

سفير مصر في بلجراد يفتتح سلسلة أيام الثقافة المصرية

شاهد أيضاً

وزارة السياحة تنتهي من المرحلة الثانية من مشروع ترميم وتطوير معبد دندرة

وزارة السياحة تنتهي من المرحلة الثانية من مشروع ترميم وتطوير معبد دندرة

كتب – أحمد رزق : انتهت وزارة السياحة والآثار من أعمال المرحلة الثانية من مشروع ترميم …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *