الرئيسية / فنادق و منتجعات / Voyager تفتتح أول فندق في الفضاء للعمل عام 2027
سيتم تصميم الفندق ليكون قادر على تحمل 400 غرفة

Voyager تفتتح أول فندق في الفضاء للعمل عام 2027

كتبت – ياسمين علاء : من كان يتوقع أن تتحقق أفلام الخيال العلمي و يتم افتتاح أول فندق في الفضاء بشكل حقيقي و قريبًا جدًا بحلول عام 2027. حيث تأمل إحدى شركات التكنولوجيا الأمريكية Voyager في تقديم تجربة فضاء تشبه الرحلات البحرية قبل نهاية هذا العقد.

أول فندق في الفضاء:

المحطة ستستضيف مجموعة متنوعة من المطاعم والبارات

يجري حاليًا تطوير محطة “Voyager” التابعة لمؤسسة جيتواي، بهدف توفير غرف لحوالي 400 شخص. فلابد أن يسمح إطار الدوران الدائري للهيكل بمحاكاة مستوى جاذبية اصطناعي مشابه للمريخ – 40 % من مستوى الأرض.

من المتوقع أن يكون هذا المشروع هو الأول في خلق بيئة أكثر ملاءمة للعيش وطويلة الأجل للبشر بهذه الطريقة.

ستوفر محطة Voyager تشكيلة من خدمات سفن الرحلات البحرية, مثل فرصة تناول الطعام, والاسترخاء, والعمل، بما في ذلك منتجع صحي, ودور السينما, وبارات. سيكون للفندق القدرة على إحاطة الكوكب في 90 دقيقة فقط.

سيكون إطارها كبيرًا أيضًا بما يكفي ليناسب عشرين حاوية مقاس 65 × 40 قدمًا, والتي ستكون بمثابة “فيلات” قابلة للتسويق، بالإضافة إلى مساحة مستأجرة لشركات مثل ناسا للعمل والعيش.

تصميم و بناء الفندق:  

نموذج لما قد تبدو عليه أجنحة فويجار الفخمة

سيتم توفير هذه الخدمات اللوجستية من خلال شركة الإنشاءات الفضائية Orbital Assembly. لقد طوروا الروبوت (STAR)، الذي سيبني الفندق في المدار عند الانتهاء من اختبار الجاذبية بنجاح.

تم تحديد موعد لبدء البناء في عام 2025، مع توقع أن يتم تشغيل الفندق بكامل طاقته بحلول عام 2027.

تم تصميم الأعمال من الأفكار التي ابتكرها لأول مرة عالم الصواريخ الرائد “ويرنر فون براون”، الذي كان شخصية رئيسة في برنامج الفضاء أبولو التابع لناسا.

تصور الفكرة الفنية للمشروع صورًا يومية للتصميم النهائي، وتتميز بنوافذ مستديرة مشطوفه، فضلًا عن مجموعة من العمارة البسيطة.

يقول مؤسس مؤسسة gateway جون بلينكو: “ستكون هذه هي الثورة الصناعية القادمة”.

اكتمال المشروع بسرعة:

يمكن لمحطة Voyager أن تكون بمثابة منافس أطول لتجربة Virgin Galactic التابعة لريتشارد برانسون؛ لكن SpaceX من Tesla هي التي مهدت الطريق لخفض التكاليف وتقليل الحواجز أمام الفضاء.

أعلن “إيلون ماسك” أن هدفه النهائي هو “جعل الحياة متعددة الكواكب”.

فتقول محللة سياسة الفضاء “ويندي ويتمان كوب”, لعقود من الزمان، كانت تكلفة تشغيل مكوك فضائي لكل كيلوغرام ثابتة؛ لكنها باهظة الثمن.

عندما كان مكوك الفضاء قيد التشغيل، كان بإمكانه إطلاق حمولة 27,500 كيلوغرام مقابل 1.5 مليار دولار، أو 54,500 دولار لكل كيلوغرام. أما بالنسبة إلى SpaceX Falcon 9، الصاروخ المستخدم للوصول إلى محطة الفضاء الدولية، تبلغ التكلفة 2,720 دولارًا فقط للكيلوغرام الواحد.

هناك توقع أن هذا يمكن أن ينخفض ​​إلى بضع مئات من الدولارات فقط هذا العقد.

فرضيات ومخاوف:

يجادل عالم الكونيات بجامعة كامبريدج “مارتن ريس”، بأنه لا ينبغي لنا الإتكاء على القابلية المتزايدة للعيش في الفضاء لحل مشاكل الأرض, كما يقول إن الواقع أبعد بكثير مما تطمح إليه هذه الشركات.

بحلول عام 2100 ربما يكون الباحثون عن الإثارة قد أنشأوا” قواعد” مستقلة عن الأرض على سطح المريخ، أو ربما على الكويكبات. فيقول Elon Musk من SpaceX إنه يريد أن يموت على المريخ؛ لكن ليس عند الاصطدام.

لا تتوقع أبدًا هجرة جماعية من الأرض, “إنه وهم خطير أن نعتقد أن الفضاء يوفر الهروب من مشاكل الأرض. علينا حل هذه المشاكل هنا. فلا يوجد “كوكب ب” للأشخاص العاديين الذين يكرهون المخاطرة”.

إقرأ أيضًا :

سياحة دبي تنهي برنامجاً لتطعيم موظفي فنادق نخلة جميرا ضد كورونا

افتتاح فندق سانت ريجيس الماسة بالعاصمة الإدارية الجديدة

انطلاق فعاليات أكبر معرض لفنون الإضاءة فى الرياض 18 مارس

شاهد أيضاً

أصلها مصري .. الكنافة قصة سيدة وجبات رمضان حلو الملوك والأمراء

أصلها مصري .. الكنافة قصة سيدة وجبات رمضان حلو الملوك والأمراء

كتب _أحمد زكي : إذا حل شهر رمضان وجب الحديث عن الكنافة ، تلك الحلوى الرمضانية …