الرئيسية / سياحة عالمية / البندقية تفقد بريقها وسائحيها لأسباب جديدة بعيدة عن كورونا
البندقية تفقد بريقها وسائحيها لأسباب جديدة بعيدة عن كورونا
البندقية

البندقية تفقد بريقها وسائحيها لأسباب جديدة بعيدة عن كورونا

كتب – أحمد زكي : تشهد مدينة البندقية الإيطالية المشهورة بقنواتها المائية وقواربها التي تستقطب الملايين من السياح سنويا انخفاضا كبيرا في مستويات المياه أدى إلى جفاف القنوات للمرة الثانية في غضون 3 سنوات وهي أسباب بعيدة عن كورونا .

وانتشرت صور على مواقع التواصل الاجتماعي توثق المشهد النادر، إذ ظهرت القوارب الخشبية على أراض موحلة بدلا من المياه الجارية التي اعتاد الناس رؤيتها في المدينة.

ويعود جفاف القنوات إلى انخفاض المد وقلة تساقط الأمطار، وقد وصل منسوب المياه في قنوات البندقية إلى حوالي 19 بوصة تحت مستوى سطح البحر، مع توقع انخفاض أكبر.

ويُعتقد أن انخفاض المد ناتج عن ظاهرة تسمى “قمر الثلج”، وهو القمر المكتمل لشهر فبراير، إذ يتسبب في أكبر قدر من التقلبات في المد البحري بالبندقية.

وفي يناير 2018 انخفض منسوب المياه في قنوات البندقية إلى حوالي 26 بوصة تحت مستوى سطح البحر، فيما كان الرقم القياسي على الإطلاق هو 33 بوصة تحت مستوى سطح البحر والذي تم تسجيله سنة 2008.

البندقية

إقرأ أيضاً :

انطلاق كرنفال البندقية من دون حشود سياحية وسط الضباب وفى صمت

شاهد أيضاً

سياحة أبوظبي تمنح حديقة “الفيّ” بجزيرة الريم شهادة الأمان “Go Safe”

وكالات : أعلنت دائرة الثقافة والسياحة – أبوظبي حصول حديقة الفيّ، أحد أحدث الوجهات السياحية …