الرئيسية / مسافرون / بشاير عودة صناعة السفر والطيران .. زيادة في الحجوزات والمسافرين خلال مارس
بشاير عودة صناعة السفر والطيران .. زيادة في الحجوزات والمسافرين خلال مارس
عودة صناعة السفر والطيران .. أمل يراود صناع السياحة

بشاير عودة صناعة السفر والطيران .. زيادة في الحجوزات والمسافرين خلال مارس

توريزم ديلى نيوز – وكالات : وبدأت بشاير عودة صناعة السفر والطيران ويبدو أن الضوء بدأ يظهر بقوة في نفق صناعة السفر والطيران الأميركية بعد 12 شهرا عجافا عاشتها شركات الطيران ووكالات السفر والسياحة في الولايات المتحدة وكادت تفلس العديد منها.

وفي أولى البشائر قال عدة رؤساء تنفيذيين بشركات الطيران الكبرى في الولايات المتحدة وهيئات أمن السفر بالمطارات الأميركية، إن هناك زيادة كبيرة في الحجوزات وعدد المسافرين بالمطارات خلال شهر مارس الجاري.

وتشير بيانات إدارة أمن السفر في أميركا إلى أن عدد المسافرين يومياً عبر المطارات الأميركية ارتفع من مستوياته الدنيا في إبريل الماضي البالغة في المتوسط 87.534 ألف مسافر أو نحو 4% من عدد المسافرين في الظروف العادية، إلى أكثر من مليون مسافر يومياً خلال شهر مارس الجاري ليبلغ العدد أعلى مستوياته في يوم الاثنين الماضي عند 1.36 مليون مسافر. وهذه مؤشرات قوية تدعم توقعات الانتعاش الاقتصادي الأميركي المتوقع خلال النصف الثاني من العام الجاري.

وفي شأن التحسن السريع الذي طرأ على حركة السفر وحجوزات الطيران، قال الرئيس التنفيذي لشركة ” أميركان أيرلاينز”، دوغ باركر” في تعليقات بمؤتمر “جي بي مورغان الاستثماري” السنوي المنعقد يوم الثلاثاء، إن حجوزات السفر عبر الطيران بلغت أعلى مستوياتها خلال الثلاثة أسابيع الماضية، وهو أكبر ارتفاع منذ بداية الإغلاق في العام الماضي.

محنة السفر

من جانبه، قال الرئيس التنفيذي لشركة “ساوث ويست أير لاينز” غاري كيلي، في لقاء مع صحيفة “واشنطن بوست” يوم الأثنين، ” يبدو أن هذه بداية النهاية لمحنة السفر والطيران”.

من جانبها ترى شركة “ويست أيرلاينز” الأميركية، أنها ستتمكن من التشغيل دون خسائر بحلول شهر يونيو/ حزيران المقبل. وفي ذات الشأن، يتوقع الرئيس التنفيذي لشركة “يونايتد أيرلاينز”، سكوت كيربي، في تعليقات بمؤتمر” جي بي مورغان”، أن تتمكن شركته من التشغيل دون خسائر بنهاية شهر مارس/ آذار الجاري.

وتشير بيانات اتحاد شركات الطيران في أميركا إلى أن الشركات كانت تخسر يومياً نحو 150 مليون دولار بسبب عمليات الإغلاق وتقييد الحركة بسبب جائحة كورونا، وذلك وفق البيانات التي نشرتها مجلة “غلوبال ترافل” العالمية.

وعمدت شركات الطيران الأميركية لخفض النفقات خلال العام الماضي لتفادي الوقوع في شراك الإفلاس، عبر تنفيذ مجموعة من الخطوات التقشفية، شملت التخلص من أسطول الطائرات القديمة ومنح الموظفين إجازات طوعية عن العمل ومنح خيار التقاعد المبكر وخفض شبكة مكاتبها العالمية والمحلية.

إقرأ أيضاً :

صناعة السفر خسائر فادحة وخطوط طيران تختفى من الوجود وانهيار أسعار النفط

شاهد أيضاً

تسير مصر للطيران 46 رحلة جوية بينها 36 وجهة دولية .. غداً

تسير مصر للطيران 46 رحلة جوية بينها 36 وجهة دولية .. غداً

تسير مصر للطيران غداً الثلاثاء  46 رحلة جوية بمعدل 36رحلة دولية إلى كل من ندجامينا، …