الرئيسية / فنادق و منتجعات / “فورسيزونز” توسع محفظة فنادقها العالمية رغم أزمة كورونا
فورسيزونز تحتفل بعامها
أرشيفية

“فورسيزونز” توسع محفظة فنادقها العالمية رغم أزمة كورونا

فكتبت- سها ممدوح: أعلنت فنادق ومنتجعات فورسيزونز، تطلعها للمستقبل، من خلال مجموعة متنامية من الفنادق والمنتجعات، إلى جانب العديد من عمليات تطوير المنتجعات وأماكن الإقامة الفخمة، وخططها للتوسع في تقديم منتجاتها في عام 2021 وما بعده.

وقال جون دافيسون الرئيس والمدير التنفيذي لفنادق ومنتجعات فورسيزونز: “في الوقت الذي نشهد فيه تغيرات وتحديات غير مسبوقة في قطاع الضيافة، نحرص على مواصلة الابتكار، والتحلي بالمرونة، والتخطيط بذكاء للاستفادة من الفرص المتنوعة بقدراتنا الهائلة، مع المحافظة على النمو المستمر لتحقيق أهدافنا طويلة المدى”.

وأضاف: “مع استمرار تداعيات الجائحة، نحرص على معالجة التحديات فور حدوثها. لذا، فنحن واثقون أكثر من أي وقت مضى، بنجاح الشركة على المدى الطويل، ونؤمن بتفاني موظفينا ومرونتهم، الذين يجسدون قيم فورسيزونز كل يوم. إن تركيزنا على تجربة الضيف، من أهم أولوياتنا، وكذلك قدرتنا على احتضان الفرص الجديدة، والاستمرار في التطور”.

وتابع: “هذا الشهر، نحتفل بالذكرى الستين لافتتاح أول فنادق فورسيزونز، ونستغل هذه الفرصة لإعادة تأكيد القيم التي تأسست عليها الشركة، حيث ننمو بكل إصرار، ولا نساوم أبداً على قيم الاحترام والرعاية والتميز، التي طالما تميزت فورسيزونز بها. وبجانب تطلعنا للمستقبل، نركز بشكل كبير على تفاصيل الرفاهية والفخامة، ونستجيب للاحتياجات المتغيرة لضيوفنا، ونواصل بناء اسم فورسيزونز على أساس الثقة والمصداقية الراسخة”.

الريادة في الابتكار

في سبيل قيادة فورسيزونز إلى مرحلتها التالية من النمو والازدهار، عينت الشركة إيزابيل بينتادو، في منصب نائب الرئيس الأول للتصميم والابتكار، وهو منصب تم استحداثه لتعمل إيزابيل من خلاله على تعزيز الرؤية التصميمية والجمالية للعلامة التجارية، عبر محفظتها العالمية، بينما تشارك خبرتها في الإشراف على كافة الوظائف في جميع أنحاء المؤسسة، لتعزز برمجة فورسيزونز في كل نقطة اتصال.

ومن جانبه، يقول كريستيان كليرك رئيس العمليات العالمية في فنادق ومنتجعات فورسيزونز: «يسعدنا أن نرحب بإيزابيل في فريقنا، بينما نبدأ الفصل التالي من الابتكار والنمو، لما تتميز به من موهبة وإبداع استثنائيين، وأسلوب مهني قائم على التعاون، وخبرة عالمية في التصميم، لذا، نتطلع إلى تحقيق أهدافنا طويلة المدى في التصميم والابتكار، بالاستعانة بمهارات، ومعرفة إيزابيل فائقة الأهمية، لقد عزز شغفها العميق بالتصميم، مسيرتها المهنية المثيرة للإعجاب، ويسعدنا انضمامها إلى فورسيزونز، للمساعدة في بناء عالم الابتكار والتصميم، بطريقة فريدة من نوعها في فورسيزونز».

وقالت بينتادو: “لطالما تصدرت فورسيزونز في عالم التصميم، لتمتعها بمكانة بارزة، وإرث عريق من الابتكارات الرائدة في قطاع الضيافة، والتي ترتكز على تجربة ضيف استثنائية، وتتشكل وفق أصالة المواقع التي تعمل بها، وكم أتفاءل بالمرحلة القادمة والممتعة في قطاع الضيافة الفاخرة، لنواصل تقديم التصاميم الملهمة، والتجارب المذهلة للضيوف والمقيمين وزملائنا الموظفين”.

 تجربة الضيوف

يتمتع فندق فورسيزونز، بتاريخ طويل من توقع الاحتياجات المتنامية للضيوف، ما يرفع معايير الضيافة الفاخرة باستمرار في كل نقطة اتصال. وفي عام 2015، قُدم تطبيق فورسيزونز الإلكتروني، ليتيح لضيوف فورسيزونز القدرة على تخصيص تجربتهم كما يفضلون، ويعد هذا العام، هو نفس العام الذي كشفت فيه فورسيزونز عن طائرتها الخاصة، وهي أول طائرة خاصة تحمل علامة فندقية في قطاع الضيافة. بعد ذلك بعامين، تمت إضافة خاصية الدردشة، لربط الضيوف بموظفي فورسيزونز في الوقت الفعلي، وبأكثر من 100 لغة، وذلك عبر فورسيزونز تشات.

وفي عام 2020، استقبلت فورسيزونز أكثر من ستة ملايين رسالة دردشة – وهو رقم سنوي قياسي – على الرغم من انخفاض الإشغال الناجم عن الوباء العالمي.

وقد حرصت فورسيزونز على الاستجابة بسرعة، لتلبي احتياجات الضيوف المتغيرة، لذا، فقد أطلقت برنامجها “الريادة بعناية”، المعزز للصحة والسلامة في مايو 2020، والذي يرتكز على الثقة التي أسستها فورسيزونز على مدى ستة عقود.

أماكن الإقامة

حققت فنادق ومنتجعات فورسيزونز، النجاح عبر توسعها ودخولها لمجال عروض أماكن الإقامة التجارية منذ 35 سنة. واليوم، فإن ما يقرب من 90 ٪ من الافتتاحات وعمليات تطوير العقارات القادمة، تشمل منتج أماكن الإقامة السكنية، ولا تزال فورسيزونز واحدة من شركات الضيافة المتخصصة، التي تعمل أيضاً كمدير للعقارات لأصحاب أماكن الإقامة، وتواصل تعزيز التجربة السكنية، كما قدمت مؤخراً التجربة الرقمية السكنية، لأصحاب هذه الأماكن، لاختيار الخدمات اللا تلامسية، أو إدارة منازلهم وصيانتها عن بعد، عبر ذات التطبيق الحائز على جوائز، تطبيق فورسيزونز.

هذا العام، بعد الافتتاح المبهر والناجح لفورسيزونز ريزيدنسز توينتي غروفنر سكوير، ستكشف فورسيزونز عن ثلاثة مشاريع سكنية جديدة، قائمة بذاتها، بما في ذلك أول فورسيزونز ريزيدنس في لوس آنجلس، بالإضافة إلى عروض أماكن إقامة جديدة في سان فرانسيسكو ومراكش. تمتلك فورسيزونز حالياً مخططات على مدى خمس سنوات، بقيمة 6 مليارات دولار، من إجمالي قيمة المبيعات، تشمل 30 مشروعاً حول العالم، ومن المقرر أن يبدأ 14 مشروع مبيعات قائماً بذاته هذا العام.

الآن، وأكثر من أي وقت مضى، يبحث المسافرون عن مساحة إضافية، لضمان الخصوصية بشكل أكبر، لذا، توفر فورسيزونز برايفت ريتريتز، تجربة الإيجار السكني الفاخر، مع مزيد من المرونة والخصوصية، في منازل وفيلات استثنائية حصرية، في أكثر من 20 وجهة حول العالم، و16 موقعاً آخر ستتم إضافتها بحلول عام 2025، يمكن للضيوف اختيار الفيلات التي تتميز بغرف نوم متعددة، والبنتهاوس، والشاليهات، لتقوية الروابط مع العائلة والأصدقاء والأحباء. غالباً ما تشتمل وحدات الريتريتز الخاصة أيضاً، على مطبخ مجهز تجهيزاً كاملاً، وحوض سباحة ومساحات خارجية، وتشمل دائماً الوصول إلى الخدمات والمرافق في فندق أو منتجع فورسيزونز المجاور. يتم تضمين فورسيزونز برايفت ريتريز في برنامج Extend Your Stay، حيث تتم دعوة الضيوف للعيش والعمل والتعلم واللعب في فورسيزونز، لمدة 30 يوماً أو أكثر.

نمو المحفظة

تلتزم فورسيزونز بنهج محدد ومركز في التطوير والنمو، حيث تختار افتتاحاتها في الوجهات الرئيسة العالمية، وتضع معايير الرفاهية في كل سوق جديد تدخله. وبغض النظر عن الموقع، يرتكز نجاح فورسيزونز، على شراكاتها مع مالكي الفنادق، والذين يشاركون رؤية فورسيزونز لوضع معايير استثنائية، لتبلغ قمة الفخامة في كل فندق أو منتجع أو مكان إقامة جديد. في عام 2020، وقعت فورسيزونز لإقامة تسعة مشاريع، محققة رقماً قياسياً لعدد الصفقات الجديدة في تاريخ الشركة، الذي يبلغ 60 عاماً.

وأعلنت فورسيزونز عن توسعها في أوروبا، من خلال عقار مطل على البحر الأبيض المتوسط، في موقع استثنائي بمنطقة بوليا الجنوبية بإيطاليا، وستكون تجربة فورسيزونز الجديدة، واحدة من الفنادق القليلة المطلة على الشاطئ، مع إمكانية الوصول المباشر إلى البحر، حيث سيتم تطوير منتجع جديد بالكامل يطل على ساحل البحر الأدرياتيكي المذهل في إيطاليا. وبعد افتتاح فندق وبرايفت ريزيدنسز فورسيزونز مدريد، في أواخر عام 2020، ستستمر فورسيزونز في توسيع مجموعتها الإسبانية، من خلال منتجع في ميوركا، حيث ستدير العلامة التجارية فندق فورمينتور التاريخي، وتقديمه كتجربة فورسيزونز في 2023.

استمرت قوة محفظة فورسيزونز في توسع وجودها والارتقاء باسمها في عام 2020، عندما افتتحت عدداً من العقارات البارزة في مدن عالمية شهيرة، مثل طوكيو وسان فرانسيسكو، بالإضافة إلى عودة وجودها في عاصمة تايلاند في بانكوك.

عبر مزجها لأحدث المباني العصرية وأعمال تجديد المعالم التاريخية، ستوفر افتتاحات فورسيزونز القادمة، فرصاً فريدة لاستكشاف بعض الوجهات الأكثر تشويقاً في العالم. في الولايات المتحدة، ستدخل فورسيزونز أسواقاً جديدة، مثل وادي نابا ونيو أورلينز وفورت لودرديل ومينيابوليس وناشفيل، مع فنادق وأماكن إقامة خاصة جديدة. بينما ستبث فورسيزونز الحياة مجدداً في معالم تاريخية شهيرة، في كل من تاورمينا وإيطاليا، وقرطاجنة بكولومبيا، مع الحفاظ على تراثها وسحرها. بالإضافة إلى تنمية منتجعات فورسيزونز، لتقدم واحة منعزلة جديدة بالكامل على ساحل المحيط في تاماريندو، المكسيك.

اقرأ أيضًا:

قصر سان دومينيكو يفتح الحجز ويعاود افتتاحه كأحد فنادق فورسيزونز هذا الصيف

شاهد أيضاً

الجريدة الرسمية تنشر قرار رفع الحد الأدنى للإقامة بالفنادق إلي 50 دولاراً

كتبت-هويدا محمود: نشرت الوقائع المصرية، في عددها الصادر اليوم الثلاثاء، قرار الدكتور خالد العناني، وزير …