الرئيسية / لايف استايل / لماذا يجب عليك دائمًا زيارة مقهى محلي عند السفر لوجهة جديدة؟

لماذا يجب عليك دائمًا زيارة مقهى محلي عند السفر لوجهة جديدة؟

كتبت – ياسمين علاء : إن تجرع قهوة في مقهى محلي هي الصديق الذي يمكنك من التعرف على حقيقة المكان الذي تتواجد به, و التمتع بتجربة أصيلة قد لا تتمكن لكَ بأي شكل آخر.

فإذا كنت من عشاق القهوة لابد أنك استمعت إلى مقولة “أن القهوة هي أفضل تذكار قد تحصل عليه عند قيامك بالسفر إلى وجهات جديدة” سواء محلية أو عالمية.

و فيما يلي نتعرض لتجربة محررة السفر “مادلين دايموند” في السفر, وتجرع القهوة في وجهات عالمية مختلفة, و كيف ساعدتها القهوة بشكل أكبر في التعرف على الثقافات المختلفة عن قرب و عيش تجربة أصيلة.

فتقول مادلين: “إنني غالبًا ما أتولى زمام المبادرة عندما يتعلق الأمر بالتخطيط للرحلات, لقد عُرِف عني أنني أقوم بحفظ المطاعم والحانات والمتاحف وغيرها من عوامل الجذب على Yelp و Instagram و Google Maps، ورسم خرائط تقريبًا لكل شيء أخبرني به بحثي.

وهناك مكان واحد أتأكد من عدم تفويته أبدًا، سواء كنت أزور مدينة أوروبية لأول مرة أو أزور أخي الأصغر في بلدته الجامعية، وهو مقهى”.

“فإن زيارة أحد المقاهي يمكن أن يؤدي إلى تحسين رحلتك بطرق لم تتوقعها من قبل”.

و تضيف مادلين: “سواء كنت من محبي القهوة أم لا، فهناك العديد من الطرق التي يمكن أن تؤدي فيها زيارة أحد المقاهي المحلية إلى تعزيز رحلتك.

أو مساعدتك في اكتشاف الحي الذي تعيش فيه عند الانتقال إلى مكان جديد، أو حتى السماح لكَ بالتعرف على مسقط رأسك بشكل جديد”.

و أشارت مادلين إلى عدد من النقاط حول سبب كون المقهى المحلي وجهة لا يمكن تفويتها في أي رحلة.طريقة رائعة لبدء يوم عند مشاهدة معالم المدينة

فتشير مادلين إلى أنه عندما تقوم بالسفر يجب عليكَ القيام برحلة متعمدة إلى مقهى محلي في الحي الذي يحب السكان المحليون تناول مشروبهم الصباحي فيه.

فلا توجد طريقة أفضل من تلك للتعرف على كيفية بدء مدينة أو بلدة يومها، خاصة عندما يكون أمامك يوم حافل بزيارة المتاحف والمعالم التاريخية.

ستحصل على طابع محلي للوجهة (وقد تتعلم شيئًا ما)

و تضيف مادلين إلى أهمية شرب القهوة في مقهى محلي من أجل الحصول على ذلك الطابع المحلي الذي قد لا تتمكن من تحصيله في ستارباكس فتحكي عن تجربتها الشخصية في هذا الأمر قائلة:

“على متن رحلة إلى باريس في صيف عام 2019 مع العائلة، توقفنا عند مقهى Télescope, لقد بذلت قصارى جهدي حصيلة ثلاث سنوات من الدراسة في الكلية الفرنسية، وفي النهاية تحدثت مع صاحب المقهى. و عندها، تحولنا إلى اللغة الإنجليزية، وبدأ في تسمية المطاعم والحانات التي يجب أن نتحقق منها خلال الوقت المتبقي لنا في باريس.

بدأت في تدوين الملاحظات على هاتفي، كما يفعل أي شخص من جيل الألفية؛ لكنه أوقفني، وأمسك بقلم ومفكرة، وكتب أربع نقاط في باريس احتجنا إلى تجربتها.

كان الأمر كما لو كان لدينا دليلنا الشخصي للمدينة، من شخص باريسي بذاته.

لسوء الحظ، ضاع الأمر في الترجمة و ذلك لأن رحلتنا العائدة إلى الولايات المتحدة كانت تغادر في وقت مبكر من صباح اليوم التالي.

لكن بما أن باريس هي واحدة من الأماكن الأولى التي أحب زيارتها مرة أخرى بعد الجائحة، فمن الجيد أن أعلم أن لديّ خط سير الرحلة المعتمد محليًا في انتظاري.

قد تكتشف حيًا ما كنت لتزوره بطريقة أخرى

قد يعتبر البعض أن اكتشاف كل ما يتعلق بالوجهه التي تتوجه إليها أمر غاية في الصعوبة, فمن المستحيل اكتشاف كامل البلد التي تتوجه إليها, و من المحتمل أكثر إنكَ ستزور فقط أشهر معالم المدينة.

و لكن عندما يتعلق الأمر بالقهوة فإن خوض تجرة شرب القهوة في مقهى محلي قد يساعد في التعرف على أماكن جديدة لم تكن لتكتشفها لولاه.

فتقول مادلين “في إحدى رحلاتي الأخيرة قبل الجائحة، قمت بزيارة بورتلاند بولاية أوريغون مع اثنين من أصدقائي الجامعيين. في محاولة للشعور مثل السكان المحليين, وتخيل ما قد يكون عليه العيش في مدينة.

غامرنا بالخروج إلى أحياء “بلمونت” و “سانيسايد” في وقت مبكر من صباح أحد الأيام، و عبرنا نهر ويلاميت, ثم وجدنا أنفسنا في مقهى Never Coffee.

شاهدنا هناك السكان المحليين يأتون للحصول على جرعتهم اليومية من الكافيين للانطلاق.

بينما كنا نجلس بالخارج مع أكوابنا الجميلة، ونستمتع بأشعة الشمس في الصباح بطريقة تقدرها أكثر عندما تكون في إجازة.

وبعد الاستمتاع بقهوتنا، كان لدينا حي مثير لاستكشافه لم يكن جزءًا من خط سير الرحلة الأصلي”.

المقهى هو المكان المثالي لشراء الهدايا التذكارية

عندما تكون مسافرًا، من المحتمل أن يكون لديكَ شخص واحد على الأقل في المنزل يأمل أن تحضر له هدية, أو شيء مميز من رحلتك.

بالنسبة لمحبي القهوة في حياتك، فلا يوجد تذكار أفضل من حبوب البن المحمصة محليًا.

وإذا كنت ترغب في مكافاة نفسك، فإن الحصول على كوب من المقهى المفضل لديكَ سيذكرك دائمًا بوقتك في تلك الوجهة.

في ختام الحديث, عليكَ دائمًا التذكر إنك ستحصل على الطعم الحقيقي لوجهتك السياحية, فقط عند تذوق قهوتها المحلية من أحد محلات القهوة التقليدية, و مخالطة أهلها بشكل حقيقي.

إقرأ أيضًا:

اختيار أنجيلا مراد للمشاركة في لجنة تحكيم مهرجانات سينمائية عالمية

بيت السحيمى يستقبل حفل فرقة الغوري للموسيقى العربية والتراث واقبال جماهيري

شاهد أيضاً

طرق رائعة يمكنك إتباعها لتحصل على نكهة مميزة في حفلات الشواء”متعة كل رحلة”

كتبت مروة_ فهمي: فصل الصيف، و أشعة الشمس الساطعة، و الهواء المنعش، كلها أشياء رائعة …