الرئيسية / سياحة عالمية / بريطانيا تتحدث عن جثث بالآلاف وإغلاق ثالث ووزير الدفاع ينفي تصريحات جونسون
بريطانيا تتحدث عن جثث بالآلاف وإغلاق ثالث ووزير الدفاع ينفي تصريحات جونسون
أزمة في بريطانيا

بريطانيا تتحدث عن جثث بالآلاف وإغلاق ثالث ووزير الدفاع ينفي تصريحات جونسون

توريزم ديلي نيوز – وكالات : نفى وزير الدفاع في بريطانيا ، الاثنين، بشكل قاطع، صحة تقرير ذكر أن رئيس الوزراء بوريس جونسون قال إنه يفضل أن “تتكدس الجثث بالآلاف”، على أن يأمر بإغلاق اجتماعي واقتصادي ثالث لاحتواء تفشي فيروس كورونا.

ويواجه جونسون سلسلة من المزاعم في الصحف بدءا من معالجته المرتبكة لأزمة كوفيد-19 في بدايتها إلى تساؤلات بشأن تمويل تجديد شقته الرسمية.

ونسبت صحف بريطانية لجونسون “زلة لسان” قبل أشهر؛ حين قال إنه يفضل أن “تتكدس الجثث بالآلاف” على أن يأمر بإغلاق اجتماعي واقتصادي ثالث لاحتواء تفشي فيروس كورونا.

ونقلت صحيفة “ديلي ميل” عن مصادر، لم تحددها، قولها إنه في أكتوبر/تشرين الأول، بعد فترة وجيزة من الموافقة على إجراءات العزل الثانية، قال جونسون أمام اجتماع في داوننج ستريت: “لا مزيد من عمليات الإغلاق… لتتكدس الجثث بالآلاف”، مستخدما لفظا نابيا في وصف عمليات الإغلاق.

ودفاعا عن جونسون نفى وزير الدفاع البريطاني بن والاس اليوم الإثنين بشكل قاطع صحة التقارير التي نسبت لرئيس الوزراء هذا التصريح.

وقال وزير الدفاع لشبكة “سكاي نيوز”: “هذا ليس صحيحا لقد نفاه الجميع فعليا وبشكل قاطع، مضيفا أن جونسون يركز اهتمامه على التصدي للجائحة.

وفي شجبه لاتهام جونسون بمثل هذه التصريحات، قال والاس: “دخلنا مرحلة كوميدية من قصص النميمة والثرثرة. مصادر لم يتم الكشف عن أسمائها تنقل عن مستشارين لم يتم الكشف عنهم يتحدثون عن أحداث غير محددة، انظروا ليس هناك أي شيء جاد في هذا الأمر”.

ويواجه جونسون سلسلة من المزاعم في الصحف بدءا من معالجته المرتبكة لأزمة كوفيد-19 في بدايتها إلى تساؤلات بشأن تمويل تجديد شقته الرسمية.

إقرأ أيضاً :

بريطانيا تحدد موعد إطلاق جواز سفر كورونا

روسيا تمدد تعليق الرحلات الجوية مع بريطانيا حتى أول يونيو

شاهد أيضاً

إسبانيا مستعدة لإعادة فتح ابوابها للعالم وتتوقع 45 مليون سائح في 2021

إسبانيا مستعدة لإعادة فتح ابوابها للعالم وتتوقع 45 مليون سائح في 2021

توريزم ديلي نيوز – وكالات : تتوقع إسبانيا استقبال نحو 45 مليون سائح أجنبي في 2021، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *