الرئيسية / سياحة عالمية / بعد عام من الإغلاق .. هذه هي أفضل الدول للعمالة الوافدة في عام 2021

بعد عام من الإغلاق .. هذه هي أفضل الدول للعمالة الوافدة في عام 2021

كتبت – ياسمين علاء : بعد عام من الإغلاق, يبحث العديد من الأشخاص عن تغيير. سواء من خلال خطوة مؤقتة بأن تصبح رحالة رقمي, أو تغييرًا دائمًا لتصبح مغتربًا في بلد جديد.

لكن مع وجود العديد من البلدان للاختيار من بينها، قد يكون اتخاذ قرار بشأن منزلك الجديد أمرًا شاقًا.

لحسن الحظ, قامت منظمة مجتمع المغتربين InterNations بتغطية الأمر.

فلقد نشروا للتو استبيان Expat Insider 2021 الخاص بهم, والذي يكشف عن أفضل الوجهات للعيش والعمل في الخارج.

استنادًا إلى معلومات من أكثر من 12000 مستجيب، يعد هذا الاستطلاع واحدًا من أكثر الأبحاث شمولاً في العالم حول أنماط حياة المغتربين.

تغطي الدراسة رضا المغتربين عن جودة الحياة، وسهولة الاستقرار, والحياة العملية، والتمويل الشخصي، وتكلفة المعيشة في بلدان إقامتهم.

كما طُلِب من المستجيبين أيضًا التعليق على تجاربهم مع جائحة COVID-19 بعد عام من الإغلاق، وكيف أثر ذلك على أسلوب حياتهم في الخارج.

و كانت هذه هي نتائج الدراسة

ما هي أفضل المواقع بالنسبة (المغتربين) بعد عام من الإغلاق, ولماذا؟

تم إجراء الدراسة على 59 دولة, و نستعرض فيما يلي العشر دول الأولى على رأس قائمة أفضل المواقع للمغتربين للإقامة أو العمل. و هذه الدول هي كالتالي:

تايوان

تحتل تايوان، وهي جزيرة صغيرة في شرق آسيا، المرتبة الأولى بشكل عام.

وهي تشتهر بأسواقها الليلية الملونة, وخدمة الواي فاي المجانية في أكبر مدنها, ومأكولاتها الصديقة للنباتيين.

تايوان احتلت المركز الأول كأفضل موقع للمغتربين

كما أنها موطن لواحد من أفضل أنظمة الرعاية الصحية في العالم, علاوة على الهوس ب (hello kitty) )نحن نتحدث عن المطاعم ذات الطابع الخاص والطائرات المكسوة بالرسوم المتحركة, وحتى البيرة ذات العلامات التجارية.

المكسيك

في هذه الأثناء في المكسيك، يعد الطعام اللذيذ والشواطئ المشمسة -بالإضافة إلى التاريخ الغني الذي لا يزال حاضرًا في معابد المايا- ملاذًا مثاليًا للمغتربين.

المناظر الطبيعية هي واحدة من مزايا المكسيك الإضافية: بما تضم من الجبال الوعرة, والغابات المطيرة الكثيفة, والمياه الزرقاء, وهو ما يعني أنه لا توجد عطلة نهاية أسبوع مملة.

كما أنها موطن مشروب المارغريتا.

كوستاريكا

تأتي في المركز الثالث، كوستاريكا الفاتنة.

فهي موطن للشواطئ الاستوائية, والمتنزهات الوطنية الرائعة التي تضم مجموعة من الأنواع النادرة من النباتات والحيوانات.

تعد كوستاريكا وجهة مفضلة لكل الأوقات لدى السياح الذين يرغبون في الانغماس في التنوع البيولوجي المركز لهذا البلد الواقع في أمريكا الوسطى.

يمكن إضافة القهوة الرائعة والمانترا “بورا فيدا” (الحياة النقية) إلى قائمة الجاذبية.

ماليزيا

تعد العاصمة الماليزية كوالالمبور واحدة من مراكز القوة المالية والتجارية في جنوب شرق آسيا.

مزرعة شاي – ماليزيا

كما تعد الدولة أيضًا موطنًا لمجموعة مختارة من مواقع التراث العالمي لليونسكو, والشواطئ الجميلة, والجزر المنعزلة.

البرتغال

يمكن للمغتربين التوجه إلى البرتغال لقضاء فصول الصيف الدافئة, وتناول الطعام في الهواء الطلق, و الاستمتاع بالمدن المذهلة.

والأهم من ذلك, تناول Pastel de Nata، وهي فطيرة كاسترد لذيذة تُقدم عادةً ساخنة مع رش السكر والقرفة.

كما أنها مكان جيد للاعبي الجولف حيث تشتهر الدولة الصغيرة و القوية بمجموعتها المتنوعة من الدورات التدريبية.

نيوزيلندا

بعد التعامل الممتاز مع جائحة COVID-19 من قبل رئيسة وزرائها جاسيندا أرديرن، ليس من المستغرب أن تجد نيوزيلندا الجميلة في المراكز العشرة الأولى.

وبالإضافة إلى تعاملها الكفء مع أزمة الصحة العامة, تنتج نيوزيلندا نبيذًا رائعًا, وتقدم للعالم التزلج على الجليد, وركوب الأمواج.

هذه الزاوية من العالم بها كل شيء حقًا.

أستراليا

تشتهر أستراليا بجاذبية مدنها الكبرى مثل سيدني, وملبورن, وبريسبان, وبيرث.

كما أنها تتميز بمناطق شهيرة مثل شاطئ بوندي, وجريت باريير ريف, التي ستكون مناسبة تمامًا بعد عام من الإغلاق.

شاطئ بوندي – استراليا

إذا كنت ترغب في قضاء عطلات نهاية الأسبوع في حفلات شواء فاخرة في حرارة بعد الظهر؟ إذن هذا هو مكان المغتربين المناسب لك.

الإكوادور

دولة الإكوادور في أمريكا الجنوبية لها جذور عميقة في التاريخ.

فهي موطن لواحدة من أقدم الحضارات في العالم، ولها أهراماتها الخاصة, ومواقع التراث العالمي لليونسكو بما في ذلك جزر غالاباغوس ومدينة كيتو.

حقيقة ممتعة: إذا قمت بمغامرة عند بركان Chimborazo بالقرب من Riobamba، فستكون في أقرب نقطة في العالم من الشمس.

كندا

تشتهر كندا بشعبها الودود، وجمالها المشهور عالميًا -ومؤخرًا- لكونها موقعًا مثاليًا للتباعد الاجتماعي.

حيث يبلغ عدد سكانها 38 مليون شخص فقط, عبر ما يقرب من 10 ملايين كيلومتر مربع.

فيتنام

فيتنام هي المكان المثالي للوافدين الذين يتطلعون إلى توفير المال أثناء عيش حياتهم بشكل أفضل.

فإن شواطئها, وطعامها اللذيذ, وثقافتها الرائعة, تجعل منها مكانًا رائعًا لأي شخص يتطلع إلى تجربة شيء جديد.

عند سؤال المشاركون في الاستطلاع عن أكبر تأثير للوباء على حياتهم الشخصية في الوقت الحالي بعد عام من الإغلاق ، سلطوا الضوء على تأثيره على السفر بنسبة (25 في المائة), وعلى الحياة الاجتماعية بنسبة (23 في المائة), وعلى العمل بنسبة (16 في المائة).

إقرأ أيضًا:

لإنقاذ الفاكهة من الصقيع المزارعون الفرنسيون يشعلون الشموع في مزارع الكروم

3 نصائح عليك معرفتها إذا رغبت في السفر إلى مصر و الحصول على إقامة فاخرة

شاهد أيضاً

وصول طائرة روسية تقل أكثر من 160 سائحا إلى العقبة

عودة السياحة الروسية للأردن .. العقبة تستقبل أولي الرحلات تقل 160 سائحاً

كتبت- دعاء سمير : حطت في مطار الملك حسين الدولي في العقبة، الأحد، طائرة قادمة …