الرئيسية / مسافرون / تعرف علي أقدم 5 شركات طيران بالعالم تشغل رحلاتهـا حتى اليوم

تعرف علي أقدم 5 شركات طيران بالعالم تشغل رحلاتهـا حتى اليوم

كتبت دعاء سمير – وكالات: انطلقت أقدم 5 شركات طيران عالمية لا تزال تشغل عملياتها حتى اليوم، من دول أوروبية وأميركية وروسية، فبدءاً من العام 1919 تأسست أول شركة «كي إل إم» وهي هولندية لتحلق برحلاتها عام 1920، وطيران «أفيانكا» في أميركا اللاتينية التي تأسست عام 1919، ثم «كانتس» الأسترالية التي تأسست عام 1920، يليها طيران «إيروفلوت» الروسية التي تأسست عام 1923، ثم طيران التشيك التي تأسس عام 1923.

«كي إل إم»

تعد شركة «كي إل إم» أقدم شركة طيران في العالم لا تزال تعمل تحت اسمها الأصلي، حيث بعد نحو عام من الحرب العالمية الأولى، شهد العالم ولادة أقدم شركة طيران بالعالم، والتي لا تزال تشغل رحلاتها لغاية اليوم، فهي صنفت بالملكية من قبل ملكة فيلهيلمينا الهولندية لتؤكد أهمية صناعة الطيران المدني بعد الحرب، وفي 17 مايو 1920، تم تشغيل أول رحلة طيران من KLM يقودها الطيار جيري شو وهي طائرة مستأجرة من طراز De Havilland DH-16 وسارت من لندن إلى مطار أمستردام شيفول، وفي عام 1920 نقلت الشركة 440 مسافراً و22 طناً من الشحن.

وفي 2019، احتفلت الشركة بالذكرى المئوية للطيران الهولندي في أمستردام، حيث تم قبل 100 عام إقامة معرض الطيران الأول في أمستردام، بحسب موقع الشركة الإلكتروني الرسمي.

«أفيانكا»

تأسست «أفيانكا»، وهي شركة الطيران الكولومبية الوطنية، وثاني أقدم شركة طيران في العالم في كولومبيا، تحت مسمى «سكادتا» في ديسمبر 2019، وقامت بإطلاق أولى رحلاتها عام 1920 بين «بارانكيلا» و«وبويرتو بيرو»، وعام 1929 تمت إضافة رحلات أخرى لتشمل مدناً مثل «جيراردوت» و«بوجوتا» و«نييفا». فيما توسعت لتخرج رحلاتها من كولومبيا عام 1940 لتسير إلى «كويتو و«ليما» في بيرو، وبنما وميامي ونيويورك وأوروبا، بحسب موقعها الإلكتروني.
وتم تسجيل الشركة في البداية تحت اسم «سكادتا» ومقرها في العاصمة بوغوتا وتتخذ من مطار الدورادو الدولي محوراً مركزياً، فيما تعد فيانكا أكبر شركة طيران في كولومبيا، وثاني أكبر شركة طيران في أميركا اللاتينية، وإحدى أعضاء تحالف ستار.

«إيروفلوت»

تعد «إيروفلوت» الناقل الجوي الرسمي لروسيا، حيث تعد من كبرى الشركات الروسية من حيث عدد الركاب السنوي، ويعود إنشاء الشركة إلى عام 1923 وبذلك تعد رابع أقدم شركة طيران بالعالم، يقع مقرها الرئيسي في مطار شيريميتييفو الدولي في موسكو، وتمتد خدماتها الدولية إلى 96 مدينة في 49 دولة حول العالم.
وخلال الحقبة السوفييتية كانت الشركة هي الناقل السوفييتي الوطني، وكانت تعد الأكبر على مستوى العالم.
وبعد تفكك الاتحاد السوفييتي تحولت الشركة من النظام المملوك للدولة للنظام شبه المخصص، مما جعلها من بين الأكثر ربحية في العالم.

«كانتاس»

تأسست «كانتاس»، وهي شركة الطيران الرسمية الأسترالية، في نوفمبر عام 1920، حيث إن اسمها مختصر لـ«كوينزلاند والإقليم الشمالي للخدمات الجوية المحدودة»، وتلقب الشركة بـ«الكنغر الطائر»، يقع المقر الرسمي للشركة في سيدني، وتتخذ من مطار سيدني الدولي مركزاً لعملياتها، تعد الشركة أكبر شركات الطيران الأسترالية وثالث أقدم شركات الطيران العاملة في العالم، بجانب أنها أقدم الشركات في العالم المتحدث بالإنجليزية، وتقدم خطوط كانتس الجوية خدماتها إلى أكثر من 140 وجهة في أفريقيا، آسيا، أوروبا، وأميركا الشمالية. وقامت بإطلاق رحلات غير مجدولة في 1921 ولكنها أطلقت رحلاتها الدولية في 1935، وفقاً لويكيبديا.

الخطوط الجوية التشيكية

تأسس الطيران التشيكي في أكتوبر من العام 1923، وهي الناقل الوطني لجمهورية التشيك ويقع مقرها الرئيسي في براغ، حيث تعد خامس أقدم شركة طيران بالعالم، وأول شركة تسير رحلات منتظمة بين براغ وموسكو، وهي عضو في تأسيس الاتحاد الدولي للنقل الجوي «أياتا»، وتتخذ من مطار روزين الدولي مركزاً لعملياتها، وبعد 23 يوماً من تأسيسها انطلقت أول رحلة للشركة لتطير بين براغ و«براتيسلافا»، وهي تسير إلى 22 وجهة في الوقت الراهن.

«مصر للطيران».. أول شركة طيران عربية

تعتبر مصر للطيران أول شركة طيران تشغل خطوطاً جوية في الشرق الأوسط، والسابعة على مستوى العالم، حيث تأسست في مايو 1932، وقد بدأت عملياتها بعد تاريخ الإنشاء بعام واحد وبالتحديد في 30 يونيو 1933 عندما وصلت أول طائرتين جديدتين إلى مطار ألماظة من إنجلترا وكانتا نواة للخطوط المنتظمة. في يوليو 1933 بدأ أول خط منتظم بين القاهرة والإسكندرية.
حيث بدأت «مصر للطيران» في تشغيل عملياتها التجارية بطائرات من طراز «سبارتان كروزر» تعمل بين القاهرة والإسكندرية.

وفي عام 1935، تمت إضافة عدد 12 طائرة من طراز دي هافيلاند إلى أسطول الشركة، وأثناء الحرب العالمية الثانية وضعت الحكومة المصرية يدها على الشركة وغيرت اسمها إلى «مصر للطيران» أو«مصر إيرلاينز»، وفي عام 1946 تم تغيير اسم الشركة من «مصر إيرلاينز» إلى «مصر إير»، وتم شراء عدد 10 طائرات من طراز بيتشكرافت، وبذلك أضيفت التكنولوجيا الأميركية إلى الأسطول، وفي عام 1949 قامت «شركة مصر للطيران» بشراء 10 طائرات من طراز فيكرز فايكنج، وفى العام التالي وضعت في الخدمة طائرة فرنسية الصنع من طراز «لانجدوك»

وفي عام 1960، قامت «شركة مصر للطيران» بتعزيز أسطولها بطائرات نفاثة من طراز كوميت 4 سي، وبذلك أصبحت أول شركة طيران في الشرق الأوسط تستخدم الطائرات النفاثة، وفقاً لموقعها الإلكتروني.

وأدخلت الشركة إلى أسطولها عام 1968 طائرات من طراز بوينج 707– 320 سي، وذلك لتلبية حركة السفر الدولية المتنامية وتشغيل الخطوط بعيدة المدى، وفي عام 1969 أصبحت أول شركة طيران في الشرق الأوسط تقوم بتشغيل الطائرات من طراز بوينج 707، وفي يوليو 2002 تحولت «مصر للطيران» إلى شركة قابضة تتبعها سبع شركات فرعية، وفي يوليو 2008 انضمت «مصر للطيران» إلى شبكة تحالف ستار «ستار ألايانس»، أكبر تحالف لشركات الطيران في العالم، حتى تقدم لعملائها نقاط اتصال أفضل وسفرا أكثر راحة.

شاهد أيضاً

46 وجهة دولية من بين 71 رحلة جوية لمصر للطيران اليوم بينها تونس والدوحه

46 وجهة دولية من بين 71 رحلة جوية لمصر للطيران اليوم بينها تونس والدوحه

تسير مصر للطيران اليوم الأربعاء 4 أغسطس 71 رحلة جوية بمعدل 46 رحلة دولية إلى …