الرئيسية / تكنوترافيل / إنمارسات تبتكر مجموعة من التقنيات لإنترنت الأشياء ستغيّر العالم

إنمارسات تبتكر مجموعة من التقنيات لإنترنت الأشياء ستغيّر العالم

كتبت – مروة السيد : ستكون “إيليرا” من “إنمارسات” محفزاً لابتكار  المجموعة التالية من التقنيات التي ستغيّر العالم وتعتبر مناسبة بصورة مثالية لإنترنت الأشياء ومليارات الأجهزة التي يتم توصيلها كل عام

تستند “إيليرا” من “إنمارسات” إلى ريادة الشركة العالمية في مجال خدمات الأقمار الاصطناعية ذات النطاق الترددي “إل” وتقنياتها المتقدمة التي من شأنها أن تقدم سرعات لا مثيل لها للنطاق الترددي “إل”، فضلاً عن محطات المستخدمين الأصغر حجماً ومنخفضة التكلفة، مدعومة بسجل “إنمارسات”على صعيد الموثوقية والمرونة والتوافر

ستساعد “إيليرا” من “إنمارسات” على ضمان أن تسير الأمور في عالمنا بصورة أفضل خلال العقود المقبلة، من خلال توفير الخدمات الحيوية التي تحظى بالفعل بثقة الشركات والحكومات حول العالم من أجل تحفيز الكفاءة والفعالية التشغيلية، وضمان حماية الناس والأصول والبيانات وبيئتنا في الوقت عينه

ستشكل “إيليرا” عنصراً رئيسياً في “أوركسترا” من “إنمارسات” ، وهي الشبكة الأولى في العالم التي ستدمج الأقمار الاصطناعية المتزامنة مع الأرض والأقمار الاصطناعية ذات المدار الأرضي المنخفض وشبكات الجيل الخامس الأرضية ضمن حل واحد متناغم

(بزنيس واير): في إعلانها الرئيسي الثاني خلال أسبوعين، كشفت “إنمارسات” اليوم النقاب عن إطلاق “إيليرا” من “إنمارسات”؛ وهي شبكة عالمية ضيقة النطاق ملائمة بشكل مثالي لعالم إنترنت الأشياء الذي يشهد تغيرات سريعة وللعملاء المتنقّلين العالميين، بما في ذلك قطاع الطيران والقطاع البحري والحكومات وبعض الشركات.

وقال راجيف سوري، الرئيس التنفيذي لشركة “إنمارسات” في هذا السياق: “تتناسب ’إيليرا‘ تماماً مع احتياجات عالم إنترنت الأشياء المتصل. علاوة على ذلك، يعدّ كلّ من الوصول العالمي، والمرونة الاستثنائية والسرعات الأكبر والمحطات الأصغر حجماً والأقل تكلفة جميعها من الأمور التي تجعلنا متقدمين على الآخرين في تلبية احتياجات عملائنا”.

ابتكارات جديدة

وتابع سوري بالقول: “تعد ’إيليرا‘ بمثابة دلالة إضافية على شركة تتمتع بديناميكية فعلية وتقدم ابتكارات جديدة وأداءاً قوياً. أتوقع أن تشهد ’إنمارسات‘ نمواً قوياً في عام 2021 مقارنة بالعام الماضي، وسيؤثر هذا النمو على معظم وحدات أعمالنا. كان تقدمنا ​​واضحاً في النصف الأول من العام، حيث شهدنا نمواً قوياً في الإيرادات والأرباح قبل اقتطاع الفوائد والضرائب والاستهلاك وإطفاء الدين وتدفقات نقدية قوية. صقلنا استراتيجيتنا للتركيز على تحفيز النمو، وتسريع عملية اتخاذ القرار، وإطلاق ابتكارات جديدة، ونعمل على خلق ثقافة تتمحور حول العملاء وأكثر توجهاً نحو الأعمال”.

هذا وتستند “إيليرا” إلى موقع “إنمارسات” الرائد في مجال خدمات الأقمار الاصطناعية المتنقلة وستكون نقطة انطلاق للابتكار وإطلاق العنان لحالات الاستخدام المبتكرة وتسريعها وتطويرها على الأرض والبحر والجو. وتشكّل شبكة النطاق الترددي “إل” ذات المستوى العالمي من “إنمارسات” قاعدة لها، وتتضمن ابتكارات جديدة مثل سرعات أعلى ومحطات أصغر حجماً وأقل تكلفة وأقمار “إنمارسات -6” [المعلن عنها سابقاً]، التي من المقرر إطلاق أولها (“أي-6 إف 1”) قبل نهاية السنة.

بعد 14 يوماً فحسب من إعلان “إنمارسات” عن “أوركسترا”، أول شبكة في العالم تدمج الأقمار الاصطناعية المتزامنة مع الأرض والأقمار الاصطناعية ذات المدار الأرضي المنخفض وشبكات الجيل الخامس الأرضية ضمن حل عالمي واحد متناغم للاتصالات، تسلط “إيليرا” الضوء على تركيز “إنمارسات” الاستراتيجي على قطاع التنقل العالمي للاتصالات عبر الأقمار الاصطناعية. كما تمثّل أيضاً إشارة إلى شركة ديناميكية متنامية تقدم ابتكارات تكنولوجية كبرى.

تجدر الإشارة إلى أن قدرات “إيليرا” الفريدة، إلى جانب الطيف الفائق لـ “إنمارسات” والموقع المداري المتطابق تماماً لشبكات الأقمار الاصطناعية الخاصة بها، ستجعلها المحفز الأساسي لحالات استخدام جديدة قائمة على إنترنت الأشياءعبر مجموعة من المجالات من النقل المستقل والمركبات الجوية غير المأهولة، وصولاً إلى التطبيقات الصناعية وتطبيقات إنترنت الأشياء الزراعية.

ابتكار “إيليرا”

تم بناء “إيليرا” على شبكة النطاق الترددي “إل” الرائدة في السوق من “إنمارسات”، والتي تقدم بالفعل خدمات الاتصال العالمية الأكثر موثوقية ومرونة في العالم، مع قدرة فريدة على البقاء في جميع الظروف، والتكرار العالمي الكامل. وهي تدعم مجموعة متنوعة من الاستخدامات، بما في ذلك خدمات الأمن البحري والجوي والبعثات الإنسانية في جميع أنحاء العالم، فضلاً عن تطبيقات إنترنت الأشياء في التكنولوجيا الزراعية والنقل والمرافق وغيرها المزيد.

وتشمل الابتكارات الجديدة التي تستثمر فيها الشركة وتسعى لتسويقها في المستقبل القريب، تقنية إدارة الطيف لتقديم سرعات النطاق الترددي “إل” التي تصل إلى 1.7 ميجابت في الثانية ومحطة النطاق الترددي “إل” منخفضة التكلفة مع أصغر مساحة واثنين من الأقمار الاصطناعية الجديدة من النطاق الترددي “إل”، وهي أكبر الأقمار الاصطناعية الخاصة بالاتصالات التجارية وأكثرها تطوراً على الإطلاق.

السرعات المتاحة

ستوفر قدرات إدارة الطيف الجديدة (المعروفة باسم تجميع شركات الاتصالات) المدمجة في شبكة “إيليرا” أعلى السرعات المتاحة في العالم لعملاء النطاق الترددي “إل”، والتي تتجاوز بكثير قدرات أي شبكة عالمية أخرى في النطاق الترددي “إل”.

من المتوقع أن تبدأ التجارب الفعلية للعملاء في مجال الطيران التجاري خلال عام 2022 وسيتم نشر هذه التكنولوجيا في مجموعة متنوعة من التطبيقات الخاصة بالقطاع لعملاء “إنمارسات” في مجالات التنقل والحكومة وإنترنت الأشياء خلال السنوات القليلة المقبلة.

في إطار “إيليرا”، سيتم أيضاً إنشاء المحطة الطرفية الأصغر حجماً ومنخفضة التكلفة لمستخدمي النطاق الترددي “إل”، مما يوفر إطاراً مثالياً لإنترنت الأشياء على نطاق واسع باستخدام الاتصالات عبر الأقمار الاصطناعية، فضلاً عن قدرات دعم الإدارة القائمة على السحابة للقطاعات الرأسية مثل البنية التحتية والسكك الحديدية واللوجستيات والتعدين والزراعة والحكومة والبحرية والطيران.

ستطلق “إنمارسات” أيضاً قمرين اصطناعيين جديدين لتحسين شبكة “إيليرا”. وتعدّ الأقمار الصناعية “آي- 6″، والتي من المتوقع إطلاق أولها في أواخر عام 2021، أكبر وأحدث أقمار الاتصالات التجارية التي تم بناؤها على الإطلاق.

أنظمة الأقمار الاصطناعية

ستكون سعة النطاق الترددي “إل” لكل قمر صناعي من طراز “آي- 6” أعلى بكثير من قدرة الجيل الرابع من أنظمة الأقمار الاصطناعيةالتابعة لـ “إنمارسات”، ومن بين التحسينات الأخرى، ستوفر سعة أكبر بنسبة 50 في المائة لكل حزمة؛ مما يعني أنه يمكن نقل المزيد من البيانات عبر نفس المنطقة الجغرافية، بالإضافة إلى مرونة توجيه الحزم غير المحدودة.

ستقدم “إيليرا” أيضًا ملحقاً رئيسياً لمجموعة “إنمارسات” من الخدمات التي تدعم الصوت، ما يجلب إمكانات وابتكارات جديدة لمئات الآلاف من العملاء. تمثل هذه المبادرة التزامنا بالابتكار في الخدمات الصوتية وتؤكد التزام الشركة طويل الأمد بالخدمات الصوتية للهواتف المحمولة في سوق الأقمار الاصطناعية.

وأضاف راجيف سوري، الرئيس التنفيذي لشركة “إنمارسات”: “’إيليرا‘ هي الرؤية المثيرة للطريقة التي تخطّط فيها ’إنمارسات‘ إلى تحويل القدرات المقدمة للعملاء في مجال إنترنت الأشياء والتنقل في السنوات القادمة، وتؤكد التزامنا طويل الأجل بخدمات النطاق الترددي ’إل‘. سوف نشارك المزيد من التفاصيل حول هذه الابتكارات مع مجتمعنا من الشركاء في الأشهر المقبلة ونستمر في برنامج إعلاناتنا حيث نصل ​​إلى مراحل مهمة من الإنجازات”.

الاستثمارات في “إليرا” مدرجة بالفعل في خطط وتوجيهات “إنمارسات” الحالية على صعيد النفقات الرأسمالية.

إقرأ أيضاً :

السياحة الروسية وصلت معبد دندرة والبداية بـ 150 سائحًا

شاهد أيضاً

الأكاديمية العربية تستضيف الأولمبياد المصري للمعلوماتية برعاية الإتصالات

كتب – احمد رزق : تنطلق النسخة الرابعة عشر من الأولمبياد المصري للمعلوماتية بفرع الأكاديمية …