الرئيسية / فنادق و منتجعات / السياحة الوافدة إلي باريس تتراجع 60% والليالي الفندقية تهوي إلي النصف
خطط قطاع السياحة الفرنسي لتعويض خسائر أزمة كورونا الزوار الدوليون غائبون
باريس

السياحة الوافدة إلي باريس تتراجع 60% والليالي الفندقية تهوي إلي النصف

وكالات : أظهرت تقديرات مكتب السياحة والمؤتمرات في باريس أن عدد السياح في باريس تراوح بين 3,6 مليون و4,7 مليون سائح بين يونيو وأغسطس من العام الجاري، حيث تراجع عدد زوارها بنسبة 60%.

واقتصر عددهم على مليونين و600 ألف في عام 2020، بعدما كان 10,2 مليون عام 2019، وهي السنة المرجعية قبل جائحة كوفيد-19.

ولاحظ مدير شركة “بروتوريسم” المتخصصة فى السياحة ديدييه أرينو،أن هناك “غياب الزبائن من الدول البعيدة (في آسيا وأمريكا الجنوبية) وهذا كان له أثر كبير”.

وأوضح أن معدل الإشغال الفندقي في باريس “هو الأدنى في فرنسا بأكملها”، متحدثاً عن “انخفاض بنسبة تزيد عن 60% في الإيرادات في قطاع الفنادق وبأكثر من النصف بالنسبة إلى عدد الليالي” الفندقية.

وهذا التراجع لاحظه أيضاً رومان جووو، المدير العام لشركة “كاتر رو سو زان بارابلوي” التي تنظم جولات مع دليل في العاصمة في سيارات من كراز “دوشو”، كان معظم زبائنها من الأميركيين والأستراليين.

وانخفض عدد نزهات الشركة من 360 في صيف 2019 إلى 120 هذه السنة.

وقال “نحاول استقطاب المزيد من الزبائن الفرنسيين، لكن الصعوبة تكمن في أن متوسط أسعارنا (150 يورو) مرتفع قليلاً، وعادةً ما ينفق الفرنسيون أقل” من الأجانب.

 

شاهد أيضاً

“فارنك” تطلق تطبيقاً ذكياً جديداً لرقمنة رحلة نزلاء الفنادق

كتبت-سها ممدوح: قامت شركة فارنك لإدارة الفنادق، وهي جزء من شركة “فارنك” الرائدة في قطاع …