الرئيسية / توريزم نيوز / الماريمبا تبهر المشاهدين بالمتحف القومي للحضارة المصرية بالفسطاط
الماريمبا تبهر المشاهدين بالمتحف القومي للحضارة المصرية بالفسطاط
عازفة الماريمبا الشهيرة نسمة عبد العزيز

الماريمبا تبهر المشاهدين بالمتحف القومي للحضارة المصرية بالفسطاط

كتب – أحمد رزق : استضاف المسرح الروماني المكشوف بالمتحف القومي للحضارة المصرية احتفالية موسيقية لعازفة الماريمبا الشهيرة نسمة عبد العزيز، وذلك ضمن البرنامج الثقافي والفني الذي ينظمه المتحف، مع تطبيق كافة الإجراءات الاحترازية وضوابط السلامة الصحية.

حضر الاحتفالية عدد كبير من محبي الموسيقى والتراث، والتي بدأت بفقرة موسيقية قدمت خلالها عازفة الماريمبا نسمة عبد العزيز مجموعة من أشهر المقطوعات والأغاني الشرقية التراثية والمعاصرة، مثل “البخيل وأنا” لعمر خيرت، و “في يوم وليلة” لمحمد عبد الوهاب، و “حلوة يا بلدي” و “سهر الليالي” لإلياس الرحباني.
وتضمن الحفل أيضا مختارات من الأعمال الموسيقية العالمية.
كما عزفت المقطوعات الغربية أيضا منها “دسباسيتو” لدادي يانكي، حيث جذبت أنغام الماريمبا الساحرة أكثر من ٣٠٠ فرد من رواد وجمهور المتحف، والذين تفاعلوا معها بحماس وظلوا يتغنون بكلمات الأغاني بالتزامن مع العزف.

وأعرب الدكتور أحمد غنيم الرئيس التنفيذي لهيئة المتحف القومي للحضارة المصرية، عن سعادته بالنجاح الكبير الذي شهده الحفل، وخاصة تفاعل الحاضرين من مختلف الشرائح العمرية مع الموسيقى، مما يؤكد قيام المتحف بدوره كمؤسسة حضارية، ثقافية وفنية لرفع الوعي السياحي والأثري والارتقاء بالذوق الفني وربط جميع أفراد المجتمع بالمتحف وتراث وحضارة أجدادهم.

وأشار إلى أن مثل هذه الفعاليات تنقل ملامح من الثراء والتنوع الإبداعي المصري في الساحة الثقافية، مؤكدا على اعتزازه بحضور تلك الاحتفاليات الثقافية المتميزة، ومثمنًا على دور البنك الأهلي المصري في دعم أنشطة المتحف عن طريق رعايته لهذه الفاعلية ودوره الثقافي والفني.

كما أعربت الفنانة نسمة عبد العزيز عن سعادتها بالمشاركة في هذه الاحتفالية آمله أن يكون الحفل قد أضاف أجواءا من السعادة على الحضور.

ويستعرض المتحف القومي للحضارة المصرية جميع أوجه الحضارة المصرية من عصور ماقبل التاريخ وحتى يومنا هذا، عن طريق إبراز التفاعل بين المصريين والأرض التي عاشوا عليها على مر التاريخ من خلال موضوعات حضارية أختيرت لإلقاء الضوء على التراث المادي وغير المادي لمصر، كما يعتبر المتحف مركزاً تعليمياً وبحثياً هاماً للزائرين والباحثين.
هذا بالاضافة إلى عرض المومياوات الملكية والتي تم نقلها في موكب مهيب من المتحف المصري بالتحرير في إبريل الماضي.

إقرأيضاً :

السياحة تدعو للمشاركة بمعرض “بيرو” الدولي نوفمبر المقبل

شاهد أيضاً

المفوضية الأوروبية توافق على مساعدة الحكومة البلجيكية لخطوط طيران بروكسل

52 شركة طيران تطلق رحلاتها الشتوية من بروكسل إلي 130 وجهة بينها الغردقة

كتب-قاسم كمال: أعلن مطار بروكسل عن إطلاق 52 شركة طيران رحلاتها إلي 130 وجهة سياحية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *