الرئيسية / سياحة عالمية / قطر تستهدف استقطاب 6 ملايين سائح سنوياً بحلول 2030
سويسرا تتصدر قائمة أفضل البلدان في جودة المعيشة وقطر الأولى عربياً
الدوحة .. أرشيفية

قطر تستهدف استقطاب 6 ملايين سائح سنوياً بحلول 2030

وكالات: حققت قطر للسياحة خلال العام 2021 إنجازات نوعية في مختلف مكونات القطاع السياحي وقد استطاعت بموجب هذه الانجازات تعزيز مسيرتها الناجحة وان تضيف الى سجلها الزاخر بالجهود الفعالة انجازات جديدة تؤكد تعافي القطاع السياحي من تداعيات جائحة كورونا كوفيد -19 حيث اطلق “قطر للسياحة” جملة من الفعاليات والبرامج الاستراتيجية التي تدعم ديناميكية القطاع السياحي من مهرجانات ومعارض وبرامج ترفيهية استأثرت بحصة كبيرة من الزوار على الصعيدين المحلي والعالمي كما شهد القطاع الفندقي نموا كبيرا في معدلات اشغاله اضافة الى نمو في المعروض من الغرف الفندقية تجاوز 4% خلال الربع الثالث من العام الحالي مقارنة بذات الفترة من العام الماضي.

الاستراتيجية الوطنية

وفي ظل استئناف حركة السفر الدولي حول العالم وقرب انطلاق بطولة كأس العالم لكرة القدم قطر 2022، تواصل قطر تعزيز عروضها السياحية وتوسيع نطاق أماكن الجذب السياحية لاستقطاب أكبر عدد من الزوار خلال الفترة المقبلة. وتماشياً مع رؤية قطر الوطنية 2030، تقوم الاستراتيجية الوطنية للسياحة على تنسيق الجهود مع جميع الشركاء بما يضمن تطوير منتجات وتجارب سياحية جديدة ومتميزة. وتشمل هذه الأماكن الجديدة قطاعات متنوعة مثل الضيافة والتسوق والرياضة والترفيه. وهناك حاليًا أكثر من 100 فندق وشقة فندقية جديدة قيد الإنشاء من شأنها أن تعزز قدرات قطر الفندقية. وتشمل هذه الفنادق فندق رافلز، وفندق ومنتجع فيرمونت في أبراج كتارا، وروز وود الدوحة، وسانت ريجيس جزيرة مرسى عربية. وسوف تثري هذه الفنادق عروض قطر في قطاع السياحة الفاخرة وتزيد من جاذبيتها في أوساط المسافرين من عشَّاق الفخامة والرفاهية، والذين أصبح لديهم حاليًا أكثر من 80 فندقًا ما بين خمس وأربع نجوم للاختيار من بينها.

مشروعات سياحية

وتستعد قطر أيضًا لاستقبال مشاريع سياحية كبرى مثل مول “بلاس فاندوم” وهو مركز تسوق يضم 580 متجرًا وفندقين من فئة الخمس نجوم وأماكن ترفيهية، بالإضافة إلى مشروع “ويست باي نورث بيتش” الذي سيضم ستة شواطئ ومطاعم وأماكن للأنشطة الخارجية، وجزيرة قطيفان الشمالية التي ستكون أول جزيرة ترفيهية في قطر وتضم فنادق ومنتجعات فاخرة وأندية شاطئية ومتنزهات مائية.

وتقود قطر للسياحة استراتيجية وطنية للسياحة عبر قطاعات متنوعة بهدف الوصول إلى 6 ملايين زائر إلى قطر سنويا بحلول عام 2030 وتعزيز مساهمة القطاع السياحي في الناتج المحلي الإجمالي لتصبح 12% بحلول عام 2030. ولتحقيق هذا الهدف، تتعاون قطر للسياحة مع شركائها في القطاع من أجل تطوير وتنمية عروض قطر ومعالمها السياحية وتحسين التجارب السياحية لزوار قطر في جميع مراحلها ودعم “التميز في الخدمة” باعتباره سمة أصيلة في القطاع السياحي القطري وتنفيذ استراتيجية تسويقية تقوم على الاهتمام بالزوار منذ نقطة انطلاقهم وحتى وصولهم إلى قطر وكذلك زوار رحلات التوقف في قطر.

خدمات مميزة

كانت قطر للسياحة قد أطلقت سلسلة من البرامج والمبادرات مثل “تميز الخدمة” و”قطر نظيفة” بالتعاون مع وزارة الصحة العامة. كما أطلقت مشروع “الطهاة العالميين” وهو مبادرة تستمر لعامين وتستضيف بموجبها أبرز مشاهير الطهاة بالعالم في قطر. وتهدف مثل هذه المبادرات إلى الارتقاء بتجارب الطهي في قطر ودعم قطاع الضيافة وتعزيز فرص الاستثمار في قطاع الأطعمة والمشروبات. وتتضمن رزنامة قطر للفعاليات العديد من الفعاليات المميزة.

الفنادق

ووفقا لتقرير صادر من قطر للسياحة معني برصد وتحليل مؤشرات الأداء الرئيسية لقطاعي السياحة والضيافة في دولة قطر، خلال الفترة من يوليو إلى سبتمبر لعام 2021. يشير التقرير إلى نمو في المعروض من مفاتيح الغرف بلغت 4% بالمقارنة مع نهاية سبتمبر 2020، حيث بلغ اجمالي معروض وحدات الإقامة 29.2 الف مفتاح بنهاية الربع الثالث من 2021 بالمقارنة مع 28.2 الف مفتاح لنفس الفترة من 2020، وشهدت فئة الشقق الفندقية الفاخرة والعادية أكبر نسبة نمو بلغت 9%..

وعلى الجانب الاخر من زيادة المعروض من المفاتيح، سجل قطاع الضيافة (ماعدا العقارات المستخدمة لأغراض الحجر الصحي) نموا بنسبة 14% في نسب الإشغال مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي. وقد بلغت نسبة الإشغال الإجمالية 62% خلال الربع الثالث من عام 2021، مقارنة بـ 54% لنفس الفترة من عام 2020، كما يشير التقرير إلى زيادة بنسبة 13% في متوسط سعر الغرفة (406 ريالات) وزيادة بنسبة 29% في العائد على الغرفة المتاحة (286 ريالًا قطريًا) مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي. بينما ساهمت عوامل مختلفة على انتعاش قطاع الضيافة مثل عروض مهرجان التسوق وحصول جميع الفنادق التابعة لقطر للسياحة على اعتماد قطر نظيفة وإعادة فتح الحدود في يوليو.

المنصات الرقمية

وتعمل قطر للسياحة على تعزيز حضور قطر على خريطة السياحة العالمية وتعزيز قدرة القطاع السياحي للوصول إلى الجمهور المستهدف بطريقة مباشرة من خلال شبكة المكاتب التمثيلية في أهم الأسواق العالمية، ومن خلال المنصات الرقمية المتطورة.

وفي سياق جهودها لتسويق مكونات المنتج السياحي في الاسواق العالمي شاركت قطر للسياحة في العديد من الملتقيات الترويجية العالمية كان ابرزها المشاركة في معرض سوق السفر العالمي الفاخر الذي أقيم في مدينة كان الفرنسية كما شاركت في العديد من المعارض العالمية الاخرى لإطلاع النخبة من صناع القرار السياحي الدولي بدور المنتج السياحي المحلي في رفد صناعة السياحة العالمية بالجديد والحديث والمتنوع من المنتجات.

المعارض الدولية

وفي اطار دورها لإثراء وازدهار وإنعاش السياحة المحلية نظمت قطر للسياحة سلسلة من المعارض العالمية مثل معرض قطر الدولي للسياحة والسفر الذي استقطب عارضين من 34 بلدا استطاعوا عبره ابراز جودة منتجهم والتسويق له وسط نخبة من الحضور كما استطاعوا من خلال المعرض ابرام جملة من الصفقات مع العديد من الشركات والمؤسسات العالمية ذات الصلة بقطاعي السفر والسياحة.

وقال أكبر الباكر، رئيس قطر للسياحة والرئيس التنفيذي لمجموعة الخطوط الجوية القطرية: “لقد أتاح لنا معرض قطر الدولي للسياحة والسفر (QTM) فرصة فريدة لتقديم أفضل ما لدينا في صناعة السياحة، وهم شركاء القطاع الخاص الذين يقدمون تجارب قطر المميزة للزوار. كما أطلقنا حملة (عيش عالم استثنائي) الترويجية في 17 دولة من أهم الأسواق المصدرة للزائرين حول العالم ببطولة 9 شخصيات كرتونية تم تصميمها وتنفيذها بتقنية الجرافيك. ومع اقتراب موعد انطلاق بطولة كأس العالم FIFA قطر 2022™ تتمحور خطتنا على المدى القصير حول تلبية تطلعات 1.5 مليون زائر من المتوقع أن يصبحوا سفراء المستقبل لوجهتنا من خلال تفاعلهم مع التجارب الاستثنائية”.

اقرأ أيضًا:

قطر تعيد 6 دول عربية لقائمة السفر الحمراء وتستثني مصر

شاهد أيضاً

كلارك .. السفر العالمي سيظل يعتريه الضعف لنهاية العام والقيود تعرقل التعافي

إندونيسيا وسنغافورة تطلقان فقاعة سفر خالية من الحجر الصحي

كتبت-دعاء سمير- وكالات: تطلق إندونيسيا وسنغافورة فقاعة سفر بدون حجر صحي بين البلدين لتحفيز الاقتصاد، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *