الرئيسية / فنادق و منتجعات / ارتفاع أعداد ضحايا انفجار فندق ساراتوجا لـ23 قتيلا وبيان رئاسي يكشف الدمار
ارتفاع أعداد ضحايا انفجار فندق ساراتوجا لـ23 قتيلا وبيان رئاسي يكشف الدمار
النيران تشتعل أمام الفندق

ارتفاع أعداد ضحايا انفجار فندق ساراتوجا لـ23 قتيلا وبيان رئاسي يكشف الدمار

وكالات : أعلنت الرئاسة الكوبية أن عدد ضحايا الانفجار الذي وقع في فندق “ساراتوجا” وسط العاصمة هافانا وصل إلى 23 شخصا، من بينهم طفل.

وذكرت الرئاسة الكوبية، في بيان أوردته قناة (الحرة) الأمريكية اليوم السبت، أنه تم نقل 64 مصابا إلى المستشفى بما في ذلك 14 طفلا.

ووقع صباح أمس الجمعة، انفجار غاز في الفندق المذكور، أسفر عن تدمير واجهة المبنى حتى الطابق الخامس وألحق أضرارا بالمباني المجاورة.

ووصفت السلطات، ما جرى بالحادث المؤسف.. مشيرا إلى أن مستثمري الفندق يملكون التصاريح والتراخيص اللازمة لاستثمار المعدات الغازية.

قضى ثمانية أشخاص وأصيب نحو ثلاثين وفقد أثر 13 الجمعة في انفجار وقع في فندق ساراتوغا في وسط هافانا ودمّر قسما منه، فيما رجّحت السلطات أن يكون ناجما عن تسرّب للغاز.

وقالت الرئاسة الكوبية عبر تويتر “حتى الآن، قضى ثمانية أشخاص ونقل نحو ثلاثين إلى المستشفى”.

وقال ميغيل غارسيا مدير مستشفى كاليختو غارسيا التي تم نقل المصابين إليه إن 11 من الجرحى “بحال خطرة للغاية”.

وجاء إعلان الرئاسة الكوبية بعيد إعلان السكرتير الاول للحزب الشيوعي في العاصمة الكوبية لويس أنطونيو توريس ايريبار “فقدان أثر 13 شخصا” وإشارته إلى أن “عمليات البحث والإنقاذ مستمرة في الفندق حيث قد يكون آخرون عالقين” تحت الأنقاض.

وكان الفندق الذي يعد أحد معالم هافانا القديمة قيد الترميم ومغلقا أمام السياح. ولم يكن يتواجد بداخله إلا موظفين كانوا يستكملون العمل لافتتاحه مجددا في العاشر من مايو.

وأشارت الرئاسة الكوبية على تويتر إلى أن “المعلومات الأولى تفيد بأن الانفجار سببه تسرب للغاز”.

ونقل موقع كوباديبيت التابع للحكومة عن أليكسيس كوستا سيلفا، المسؤول المحلي في الحي الأثري في العاصمة الكوبية، قوله إنه كان يُعمل على تبديل اسطوانة للغاز السائل في الفندق. اشتم الطاهي رائحة غاز ولاحظ وجود تشقق في الاسطوانة، وهو ما سبب الانفجار.

وبعيد الانفجار تفقّد الرئيس ميغيل دياز-كانيل الموقع وقال “لم تكن هناك لا قنبلة ولا هجوم، إنه حادث مؤسف”، في تصريح سعى من خلاله إلى وضع حد لشائعات تم تداولها على وسائل التواصل الاجتماعي أشارت إلى هجمات بالقنبلة شهدتها فنادق عدة في البلاد في تسعينيات القرن الماضي دبّرها كوبيون منفيّون.

“انفجار رهيب”

وألحق الانفجار أضرارا كبيرة بواجهة فندق ساراتوغا المصنف خمس نجوم والذي يضم 96 غرفة ومطعمين وحوض سباحة على سطحه.

ووقع الانفجار نحو الساعة 11,00 (15,00 ت غ)، وأفاد مراسلو فرانس برس ان الطبقات الاربع الاولى دمرت بالكامل فيما تناثر الركام وقطع الزجاج على الارض.

وتصاعدت سحابة من الدخان والغبار من جادة برادو الرئيسية في وسط هافانا حيث الفندق.

وفي تصريح لفرانس برس قال روغيليو غارسيا وهو سائق عربة تاكسي كان مارا أمام الفندق “شعرنا بانفجار ضخم وسحابة دخان وصلت إلى الحديقة (المواجهة للفندق) وهرع كثر إلى الخارج”.

وقالت امرأة مغطاة بالغبار لم تشأ كشف اسمها “وقع انفجار رهيب وانهار كل شيء”.

وتسبب الانفجار أيضا بتدمير سيارات عدة كانت متوقفة قرب الفندق الذي عرف في الاعوام الاخيرة باستضافته العديد من المشاهير بينهم مادونا وبيونسيه وميك جاغر وريهانا.

وشيّد المبنى في العام 1880 وكان مخصصا للمحال التجارية، لكن في العام 1933 تحوّل إلى فندق وتم تحويله إلى فندق فخم في العام 2005.

وضربت قوات الأمن طوقا في محيط موقع الانفجار وباشرت فرق الانقاذ البحث عن ضحايا محتملين تحت انقاض الفندق.

وأفاد مراسلو فرانس برس بوجود سيارتي إسعاف وخمس شاحنات إطفاء على الأقل في الموقع.

وعاد الرئيس المصابين في المستشفى حيث تم نقلهم لتلقي العلاج، وطلب من الأطباء بذل كل جهودهم لإنقاذ أرواح الضحايا.

وأبدى وزير الخارجية برونو رودريغيز على تويتر “تضامنه” وقدّم “أصدق التعازي لعائلات الضحايا”.

وتقع مدرسة على مقربة من الفندق لكن “كل الأطفال تم إجلاؤهم ولم يصب أحد منهم”، وفق الرئاسة الكوبية.

إقرأ أيضاً :

تكدس المعتمرين المصريين بالمطارات السعودية ينتقل لمجلس النواب بطلب إحاطة

شاهد أيضاً

انطلاق فعاليات معرض الفنادق في دبي 24 مايو

كتبت- سها ممدوح: انتهى معرض الفنادق في دبي من إستعداتهِ لإطلاق نسختهِ الثانية والعشرين بمشاركة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *