الرئيسية / فنادق و منتجعات / قطر توسع محفظتها الاستثمارية وتستحوذ على 17 فندقاً في 8 دول أفريقية

قطر توسع محفظتها الاستثمارية وتستحوذ على 17 فندقاً في 8 دول أفريقية

كتبت-سها ممدوح: نشر موقع “voyages-d-affaires” تقريرا أكد فيه على الاهتمام القطري الكبير بالاستثمار في قارة أفريقيا، ضمن مختلف القطاعات وعلى رأسها الضيافة التي تعد أحد أكثر المجالات التي تنوي الدوحة مضاعفة حجم المشاريع الخاصة بها في جنوب وغرب القارة السمراء، سواء كان ذلك بالطرق المباشرة عبر جهاز قطر للاستثمار، أو مجموعة كاسادا القابضة التي تعد الذراع الرئيسية لعمليات التوسع في أفريقيا بالنسبة لصندوق قطر السيادي، الذي تمكن خلال المرحلة الأخيرة من إتمام العديد من الصفقات في مجموعة من البلدان، في إطار المساهمة في بلوغ رؤية قطر 2030 المبنية في الأساس على تنويع مصادر الدخل، وتعزيز وارداتنا المالية المرتكزة على تصدير الغاز الطبيعي المسال، مشددا على إيجابية هذه المشاريع في دعم قطاع الضيافة في أفريقيا، حسبما ذكرت صحيفة الشرق القطرية.

وكشف التقرير أن قطر وبالاستناد على مجموعة كاسادا القابضة نجحت في المرحلة الأخيرة في تملك 17 فندقا في ثماني دول، الأمر الذي لعب دورا كبيرا في إنعاش قطاع الضيافة في هذه البلدان، وعلى رأسها الساحل العام والكاميرون ورواندا، مشيرا إلى أن الوجهة المقبلة للمشاريع القطرية الخاصة بهذا المجال ستكون نيجيريا، زد إليها مجموعة من البلدان الواقعة جنوب القارة السمراء كالسيشل على سبيل الذكر لا الحصر، الأمر الذي سيعزز بكل تأكيد من حجم التواجد القطري في أفريقيا خلال المرحلة المقبلة، مستندا في ذلك على تصريحات أوليفيه غرانيب الرئيس التنفيذي لمجموعة كاسادا القابضة، والتي نوه فيها بالنجاح القطري في إتمام العديد من الصفقات على المستوى الأفريقي في الأعوام القليلة الماضية، لافتا إلى دور هذه المشاريع في النهوض بالقطاع الفندقي داخل القارة السمراء.

وتابع غرانيت بأن مجموعة كاسادا القابضة المملوكة من طرف جهاز قطر للاستثمار لن تتوقف عند هذا الحد، بل ستسعى بكل تأكيد إلى التوسع أكثر في أفريقيا عن طريق السعي وراء تملك المزيد من الفنادق، مشيدا بالفرص الكبيرة التي يطرحها هذا القطاع في أفريقيا، والتي من شأنها تشجيع صندوق قطر السيادي على التفكير في الحصول على مقرات ضيافة جديدة خلال الفترة القادمة.

وبين التقرير أهمية المشاريع القطرية بالنسبة لقطاع الضيافة في أفريقيا، بفضل إسهاهما في زيادة مسنوب الجودة لدى فنادق القارة التي تم الاستحواذ عليها مؤخرا، وذلك من خلال العمل على توسعتها ومن ثم تطويرها من ناحية الأثاث والخدمات المقدمة، بالإضافة إلى تسييرها وفق أحدث الطرق المعتمدة في الوقت الراهن على المستوى الدولي، وبالذات في حال ما تم الاعتماد على شركة أكورد في إدارتها، وهي التي تملك خبرة كبيرة في هذا الجانب، مثلما حدث مع عدد كبير من الفنادق التي تم الاستحواذ عليها من طرف مجموعة كاسادا القابضة.

اقرأ أيضًا:

قطر تشارك في القمة العالمية لسياحة الشباب بإيطاليا

شاهد أيضاً

مرور وتفتيش على 20 منشأة فندقية بمدينة شرم الشيخ استعداداً لاستضافة COP 27

مرور وتفتيش على 20 منشأة فندقية بمدينة شرم الشيخ استعداداً لاستضافة COP 27

كتب – أحمد رزق : تواصل اللجنة المتواجدة بصفة دائمة بمدينة شرم الشيخ والمُشكلة بقرار …