الرئيسية / سياحة عالمية / ألمانيا تمدد إجراءات الإغلاق حتى 7 مارس.. واتحاد السياحة ينتقد القرار
ألمانيا تفرض حجراً صحياً 10 أيام على الوافدين إليها من المناطق الخطرة
أرشيفية

ألمانيا تمدد إجراءات الإغلاق حتى 7 مارس.. واتحاد السياحة ينتقد القرار

توريزم ديلى نيوز: وكالات: أعلنت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، اليوم الخميس، اتفاقها مع رؤساء حكومات الولايات الـ 16 على تمديد إجراءات الإغلاق الكامل حتى 7 مارس المقبل بسبب انتشار فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19).

وقالت ميركل عقب مؤتمر افتراضي مع رؤساء حكومات الولايات “إن الحكومة الاتحادية وحكومات الولايات ستبدأ بتخفيف إجراءات الإغلاق الكامل عندما تنخفض أعداد الإصابات الجديدة بأقل من 35 إصابة لكل 100 ألف مواطن”.

وحذرت رئيسة الحكومة الألمانية من السلاسل المتحورة للفيروس قائلة إن هذه السلاسل أصبحت “واقعاً” يتطلب أخذ الحيطة والحذر من احتمال “موجة ثالثة” للوباء.

ومن جانبه قال رئيس اتحاد السياحة الألمانى، نوربرت فيبج، إن وضع وكالات السفر ومنظمي الرحلات والعديد من مقدمي الخدمات الآخرين في مجال السياحة مدمر بالفعل بعد إعلاق لمدة عام وأن السياسيون لا يُظهرون أي آفاق مستقبلية لهذه الصناعة.

وأضاف رئيس الاتحاد فى تصريحات لوكالة الأنباء الألمانية، أن “الناس في صناعة السفر يحتاجون إلى منظور واضح بشكل ملح. لقد اضطر الكثيرون بالفعل إلى تصفية وغلق أعمالهم أو هم على وشك الإفلاس، ويجب على أي شخص يرسل بقراراته فروعا كاملة من الاقتصاد إلى الهاوية تقديم مفاهيم واضحة لإعادة التشغيل. ومن أجل ذلك يجب التنسيق بشكل فعال بين السياسة وصناعة السفر بشأن الخطوات والظروف التي يمكن للقطاع بموجبها استئناف الأعمال”.

ولفت إلى أن سيناريوهات الاسترخاء والفتح والخطط بإعادة الفتح خطوة بخطوة واستراتيجيات الاختبار القائمة على الحدوث مطروحة على الطاولة، ويجب أن يتم تمريرها بسرعة من أجل منح صناعة السفر في النهاية المنظور المستقبلي الذي هي في أمس الحاجة إليه. وبالقطع مبدأ أن لصحة المواطنين الأولوية القصوى نحن معه ونؤيده جميعا.

اقرأ أيضًا:

ألمانيا تضيف 5 دول إفريقية لقائمة مناطق متحورات كورونا

شاهد أيضاً

ريو دي جانيرو تلغى احتفالات رأس السنة بسبب كورونا

إيرادات السياحة البرازيلية تتراجع 60% في يناير الماضي 

وكالات: انخفض دخل البرازيل من السياحة الأجنبية بنسبة 60% في يناير الماضي على أساس سنوي …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *